مى فى دعوى نفقة: "اتجوز عليا ورفض يصرف على أولاده وتكفل بتربية يتيم"

ads

شيماء الهوارى

09:54 ص

الخميس 03/أكتوبر/2019

مى فى دعوى نفقة: اتجوز عليا ورفض يصرف على أولاده وتكفل بتربية يتيم
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+


أحيانا يكون الواقع أغرب من الخيال، هذا ما حدث مع "مى" صاحبة الـ٣١ عاما، متزوجة منذ ١٠ سنوات، فوجئت بأن زوجها تعرّف على سيدة أرملة لديها طفل، تدعى الدين والأخلاق عبر صفحات الفيس بوك، وطلبت منه أن يتزوجها ويتكفل بتربية طفل يتيم، ليقوم بالزواج منها دون علمها.

وعندما علمت بذلك هددها، وبدأ يمتنع عن الإنفاق على أولاده، مما جعلها تقف على عتبة باب محكمة الأسرة لرفع دعوى نفقة لأولادها.

تزوج امرأة أخرى

قالت الزوجة بنبرة حزن: "تزوجت منذ١٠ سنوات من رجل يعمل بالتجارة، وكان على درجة عالية من الأخلاق وهذا ما جعلنى أوافق على الزواج منه، ورزقنا الله بطفلين، وكانت الحياة بيننا تمر بشكل طبيعى دون خلافات، وفوجئت به ذات يوم يخبرني بأنه سوف يسافر فى مهمة عمل لمدة أسبوع، لم أشك فى شئ، وقضى الأسبوع وعاد، لكن هذه المرة شعرت بأنه مختلف، حيث بدأت بيننا المشاكل على أقل الأسباب، وكان دائم الانشغال بالهاتف، حتى جعلنى أشك فى تصرفاته، لأكتشف أنه تزوج من امرأة أخرى".

ترك أولاده وكفل طفل يتيم

وتابعت "مي" حديثها لـ"أهل مصر" "لم تكن من عادتي أن أفتش في هاتف زوجي، فمنذ زواجنا وأنا أمنع نفسي ثقة به، وهذا ما جعله يطمئن ويترك الرسائل بينه وبين زوجته الأخرى، فقمت بفتح هاتفه أثناء نومه، وفوجئت بما دار بينهما من حديث عرفت أنه تزوجها سرا، وهي أرملة ولديها طفل وهي من طلبت منه أن يتزوجها ليحميها من السنة الناس، ويأخذ أجر تربية طفل يتيم".

وأكملت "مي" قائلة: "زوجي أوهمنى أنه ذاهب إلي عمل ولكنه تزوج منها، وعندما واجهته بالرسائل لم ينكر، وأكد لى أنه تزوج ليعف إمراة فى الله ويتكفل بطفل يتيم، ورغم غضبي الشديد لكني تحملت أن تكون لى زوجة أخرى مقابل أن أحافظ على أولادى".

دعوى نفقة

وتابعت "مي": "كنت أتركه يذهب إليها كيفما شاء، وللأسف: رضيت بالأمر الواقع حتى بقي معها أكثر من ٩ شهور، ولم يسأل علينا حتى بخل علينا بمصروف البيت وأمتنع عن إرسالها؛ وتركنا دون أن يسأل عنا، فلجأت لمحكمة الأسرة من أجل رفع دعوى نفقة وأنتظر أولى الجلسات".

الكلمات المفتاحية
موضوعات متعلقة