شروق تطلب الخلع: "بيخوني مع البنات اللي مشغلهم في المصنع"

ads

شيماء الهوارى

10:22 ص

الأحد 06/أكتوبر/2019

شروق تطلب الخلع: بيخوني مع البنات اللي مشغلهم في المصنع
دعوى خلع
حجم الخط A- A+

على بعد أمتار من قاعة المداولة بمحكمة الأسرة، تجلس شروق بالعباءة السوداء، يظهر على ملامح وجهها الضيق والحزن، تنتظر دورها في الدخول إلى قاضى الأسرة لطلب الخلع من زوجها، واقتربت منها محررة " أهل مصر" لمعرفة مأساتها.

حب 4 سنوات
قالت الزوجة فى مستهل حديثها: "نشأت علاقة عاطفية بينى وبين رجل يمتلك مصنع لصناعة الملابس ؛ واستمرت هذه العلاقة أربع سنوات؛ وكنت على أقدر من الجمال ومن عائلة طيبة مما جعله يتقدم إلى خطبتى، ووافق والدى على إتمام الزواج عندما علم أنى أريده، وتم الزواج بعد خطوبة أستمرت 5 أشهر وانتقلت للعيش معه داخل شقته، وأنا أشعر بغاية السعادة لانى اصبحت زوجته، وكانت الحياة تمر بشكل طبيعى والخلافات كانت قليلة حتى اكتشفت حقيقته وأنه يقوم بخيانتى مع الفتيات التى تعمل تحت يده فى المصنع الذى يمتلكه.

بنات المصنع
وتابعت: "كنت دائما أطلب منه أنا اذهب معه إلي المصنع يرفض بشدة؛ ولم اكن أعلم لماذا حتى فى يوم ذهبت إليه فجاءة بعد ان عدت من عند الطبيب، وعندما سالت عنه أخبرونى انه فى المخزن ولكن لافت أنتباهي همسات بنات المصنع، فقررت أن أذهب إلى المخزن دون أستئذان من احد لاجد الباب مغلق، وانتظرت بجوار الباب حتى وجدت فتاة تخرج تعدل من هيئة ملابسها، وتلتفت يسارا ويمينا، وهو خلفها فاسرعت ووقفت أمامهما لتفر الفتاة وتتركنى وزوجى يقول لى" انت ازاى تيجى من غير ما تقولى ومتفهميش غلط دى كانت بتجيب حاجة من جوه المخزن".

اقرأ أيضا: نوال تطلب الخلع: "شخصيته ضعيفة"

رفع دعوى خلع
وأكملت شروق" ولكن كيف أصدقه وأنا رايت بعينى مظهرهم المذرئ وهو يعدلون ملابسهم ولماذا يغلقون الباب عليهم؛ فطلبت منه الطلاق ولكنه رفض فلم أجد أمامى سوى محكمة الأسرة لرفع دعوى خلع ومازالت الدعوى منظورة.

الكلمات المفتاحية
موضوعات متعلقة