"قالتلي أبوكي خدام وهي أبوها مهندس بترول".. القصة الكاملة لواقعة الطفلة "روان" ضحية التنمر بمدرسة بالإسكندرية

ads

أحمد مرجان

07:03 ص

الخميس 10/أكتوبر/2019

قالتلي أبوكي خدام وهي أبوها مهندس بترول.. القصة الكاملة لواقعة الطفلة روان ضحية التنمر بمدرسة بالإسكندرية
حجم الخط A- A+

"بقى انتي يا بنت البواب تتخانقي مع بنت مهندس البترول"، جملة لم تتحملها الطفلة "روان محمد محمود" الطالبة بالصف الرابع الابتدائي بمدرسة عمر مكرم الابتدائية المسائية التابعة لإدارة المنتزه التعليمية بالإسكندرية، والتي تعرضت لواقعة تنمّر على يد والدة إحدى زميلاتها في المدرسة تُدعي "شهد"، أُصيبت علي إثرها الطفلة بشلل في العصب السابع وتم نقلها إلى مستشفى الطلبة فى سبورتنج بشرق المحافظة.

وأثارت الواقعة جدلًا واسعًا على صفحات التواصل الاجتماعي وحالة من الغضب الشديد؛ للتعاطف مع الطفلة من قِبل "الرواد" بعد تداول قصتها، حيث بدأت الواقعة بنشر "بوست" عبر موقع "فيس بوك" يروي تفاصيلها، جاء فيه: "هو لسه فى بشوات وعبيد، روان فى الصف الرابع الابتدائي، علشان اتخانقت مع زميلتها زى أى أطفال تقوم أم زميلتها قدام المدرسة وفى الطابور من تلاميذ ومديرة ومدرسين، تقولها بقى انتى يا بنت البواب تتخنقى مع بنت مهندس البترول، روان انقهرت لأن والدها كان فى مدرسة سندها، اتقهرت من إهانتها أمام المدرسة كلها، البنت قعدت تبكي طول النهار والليل، البنت قامت من النوم فمها به اعوجاج وإحدى عيناها أي شلل فى نصف وجهها، وباباها راح لأخصائية فى المدرسة قالتله اللى حصل لبنتك قضاء وقدر"، فيما أطلق الرواد هاشتاج "#عايزين_حق _روان" دعمًا وتعاطفًا مع الطفلة.

قالتلي أبوكي خدام


وقال محمد محمود، والد الطفلة، إنه ذهب إلى المدرسة لمقابلة الأخصائية الاجتماعية فقامت بمعاملته معاملة سيئة للغاية وتركته منتظرًا على باب مكتبها لمدة تتعدى الساعة.

فيما أعربت والدة الطفلة "روان"، عن حزنها الشديد واستيائها مما تعرضت له ابنتها، حيث قالت إن زوجة مهندس البترول التي اعتدت على ابنتها وأهانتها في المدرسة وأيضًا مديرة المدرسة والأخصائية قاما بالاعتداء معها على ابنتها بالضرب ولا تعلم لماذا حدث ذلك.


قالتلي أبوكي خدام


"مزعلتش لما قالتلي والدة شهد انتي بوابة بنت بواب.. فعمل أبي حلال ولا يعيبه"؛ بهذه الكلمات بدأت تروي الطفلة "روان" ضحية التنمر قصتها، والمحتجزة داخل قسم الأمراض النفسية والعصبية بمستشفى الطلبة، وتفاصيل الواقعة التي تعرضت لها، مضيفة: "ما أحزنني أنهم قاموا بضربي أمام زملائي فوضعت شهد أُصبعها في عيني وضربتني أمها على صدري والأخصائية ضربتني بشدة على ظهري وسبّتني بعمل أبي وقالت لي أبوكي خدام ودي أبوها مهندس بترول لو ضربتك بالجزمة ما تشتكيش أو متجيش المدرسة".


قالتلي أبوكي خدام


في السياق ذاته، قال ياسر عبد الحفيظ المحامي الموكل بالدفاع عن قضية الطفلة "روان" والمتطوع بالقضية باعتباره أحد سكان العمارة التي يتولى والدها حراستها، إن وكيل النائب العام فتح تحقيق في الواقعة، ومهتم بالقضية، حيث تم سماع أقوال "روان"، ووالدها، وهم في انتظار التقرير الطبي لعرضه على وكيل النائب العام، مضيفًا أنه لم يتم استدعاء والدة الطفلة التي أهانت روان واعتدت عليها في المدرسة، موضحًا أنهم التقوا مع مدير مدرسة روان أمس، وتحدثوا معه، وقال: "إن الأخصائية سمعت والدة شهد وهي تسخر من روان وتقول لها إنتي أبوكي بواب".

من جانبه أصدر يوسف الديب، وكيل مديرية التربية والتعليم، قرارًا بإلغاء تكليف مدير مدرسة عمر مكرم الابتدائية المسائية بإدارة المنتزه لما نُسِب إليه من قصور في أداء مهامه وواجبه الوظيفي.

كما أصدر "الديب"، قرارًا باستبعاد الأخصائية الاجتماعية بالمدرسة لحين انتهاء التحقيقات، كما أحال ولي أمر الطالبة إلى لجنة الحماية المدرسية لتطبيق اللائحة ودراسة إمكانية نقل نجلتها من المدرسة من عدمه.

وترجع أحداث الواقعة إلى تعدي ولية الأمر على الطالبة "روان محمد محمود" بالصف الرابع الابتدائي بذات المدرسة مما أدى إلى انهيارها وإصابتها باضطرابات عصبية أدت إلى آثار سلبية بالفم والعين، ويتم الآن علاجها بمستشفى الطلبة، وتم تكليف الإدارة بزيارتها ومتابعة الحالة بشكل مستمر.

وطالب وكيل مديرية التربية والتعليم، أولياء الأمور عدم التعدي على الطلاب والتلاميذ بالمدارس، وترك الإجراءات التربوية التي يتم اتخاذها بين الطلاب للمعلمين والتربية الاجتماعية بالمدرسة ومديري المدارس، وكذلك عدم دخول المدارس إلا في المواعيد المحددة لمقابلة أولياء الأمور وفي مكاتب مديري المدارس.

"قالتلي أبوكي خدام وهي أبوها مهندس بترول".. القصة الكاملة لواقعة الطفلة "روان" ضحية التنمر بمدرسة بالإسكندرية
"قالتلي أبوكي خدام وهي أبوها مهندس بترول".. القصة الكاملة لواقعة الطفلة "روان" ضحية التنمر بمدرسة بالإسكندرية
"قالتلي أبوكي خدام وهي أبوها مهندس بترول".. القصة الكاملة لواقعة الطفلة "روان" ضحية التنمر بمدرسة بالإسكندرية
موضوعات متعلقة