لمنع التلاعب في الأسعار خلال الموسم الجديد.. تفاصيل تشكيل "التموين" لجنة لدراسة سوق السكر

أهل مصر

شكلت وزارة التموين بالتعاون مع الاتحاد العام للغرف التجارية لجنة لدراسة سوق السكر خلال الموسم المقبل وذلك بقرار وزارى من وزير التموين الدكتور علي مصيلحي، على أن تضم هذه اللجنة رؤساء ومديري الشركات الكبرى سواء الحكومية أو الخاصة، وهذا بخلاف اللجنة العليا للسكر المشكلة بقرار حكومي أيضا.

وقالت مصادر بالوزارة، إن اللجنة بدأت بالفعل اجتماعاتها الدورية والمناقشات من أجل توفير الشفافية والإعلان عن المخزون المتاح لدى الشركات في الموسم الجديد ومن ثم دراسة متوسط الأسعار العالمية دون الإفصاح عن تفاصيل أكثر من ذلك.

وأضافت المصادر لأهل مصر، أن سوق السكر تحديدا يخضع للعرض والطلب فيما يخص الأسعار، مؤكدة أن الوزير مصيلحي وجه بزراعة أراض جيدة من بنجر السكر حتى توفر كل شركة معظم احتياجاتها من المخزون.

وأكدت المصادر، أن الوزارة تتدخل في الوقت المناسب لتحديد اسعار السلع الإستراتيجية مثل الأرز من أجل ضبط الأسواق ومنع التلاعب، ولكن التطبيق على أرض الواقع صعب لأن السوق يتعرض للعرض والطلب.

واستبعدت المصادر، حدوث أزمة سكر هذا العام مثلما حدث في 2016 وأن المخزون الاستراتيجي من السكر يكفى لمدة تقرب من أربعة أشهر.