تصعيد برلماني ضد محمد رمضان بعد قيادته لطائرة (فيديو)

ads

01:13 ص

الإثنين 14/أكتوبر/2019

تصعيد برلماني ضد محمد رمضان بعد قيادته لطائرة (فيديو)
محمد رمضان
حجم الخط A- A+

بعدما نشر الفنان محمد رمضان مقطع فيديو له من داخل قمرة القيادة داخل طائرة، أثار الأمر حفيظة البعض بسبب أرواح الركاب المستقلين للطائرة، وعليه تقدمت النائبة إيناس عبد الحليم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس النواب، موجه إلى وزير الطيران، بشأن هذا الفيديو.

وكان الفنان محمد رمضان قد نشر أمس على صفحته الرسمية على موقع تداول الصور والفيديوهات الشهير "إنستجرام"، مقطع فيديو أثناء وجوده على متن طائرة في طريقه إلى مدينة الرياض. وذهب محمد رمضان إلى غرفة القيادة بالطائرة، وبدأ في قيادة الطائرة المحملة بالركاب وظهر صوت كابتن الطائرة وهو يقول: "والمصحف محمد رمضان هو اللي سايق بينا الطيارة دلوقتي".


وعلق محمد رمضان على الفيديو: "أول مرة أسوق الطيارة #ثقة_في _الله نجاح"، وتفاعل جمهوره مع الفيديو وانهالت التعليقات.

من ناحيتها قالت النائبة في طلبها: "ذهب محمد رمضان إلى غرفة القيادة بالطائرة، وبدأ في قيادة الطائرة المحملة بالركاب وظهر صوت كابتن الطائرة وهو يقول: "والمصحف محمد رمضان هو اللي سايق بينا الطيارة دلوقتي".

وأضافت عضو البرلمان: "لهذه الدرجة وصل الحال بالاستهتار بحياة المواطنين، والسماح لأحد المواطنين العاديين بقيادة طائرة على متنها مئات الأرواح".

وأوضحت إيناس عبد الحليم: "أن ما حدث من جانب طاقم الطائرة ما هو إلا جريمة دولية يعاقب عليها القانون، ومخالفة صارخة لكافة الأعراف الدولية بشأن أمن وسلامة المواطنين، وتشكل جريمة ترويع وتخويف المواطنين".

وتساءلت: "ماذا لو لا قدر الله، حدث وأن سقطت الطائرة نتاج خطأ من جانب الفنان محمد رمضان أثناء استعراضه لطريقة قيادة الطائرة؟".

وأكملت عضو البرلمان، اعتراف رمضان بأنه أول مرة يقود طائرة، وسط فرحة من جانب طاقم الطائرة، والذي بدوره يؤكد أن فعلا محمد رمضان هو الذي يقود الطائرة، جريمة دولية وإنسانية لا تغتفر، وتستوجب الملاحقة الجنائية.

واختتمت أن ما حدث يفتح الباب أمام أي مواطن يرتاد كابينة أي طائرة ويقوم بالمثل بتقليد الفنان المشهور، والذي هو قدوة بالنسبة لكثير من الناس، مضيفة: بل سنجد في الأيام القادمة السوشيال ميديا تمتلئ بالصور والفيديوهات لمواطنين عاديين يقومون بقيادة طائرات، فالأمر أصبح مباحا ومستهانا.

موضوعات متعلقة