بعد اغتصابها.. "شيطان عين شمس" يعذب طفلته بحفلة "شطة" ويقتلها صعقًا بالكهرباء

ads

ياسمين الحسينى

12:16 م

الإثنين 14/أكتوبر/2019

بعد اغتصابها.. شيطان عين شمس يعذب طفلته بحفلة شطة ويقتلها صعقًا بالكهرباء
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+

" لم يرحم ضعف طفولتها أمام شذوذه الجنسي".. أي نفس بشرية تقوى على فعل ذلك سوى نفس أصابتها اللعنة؟!، لعنة حملت بداخلها شيطان رجيم متجرد من كل مشاعر الأبوة والإنسانية.

داخل القاهرة وفى منطقة "عين شمس" بالتحديد، ارتكب "أب" جريمة تقشعر لها الابدان، باتت تشرخ قلوب سامعيها، تحمل سطور حكايته واقع أغرب من الخيال، راح ضحيتها ملاك بريئ لا ذنب لها سوى أنها نشأت داخل وكر ترعرع بجوفه شيطان، بطل الحكاية أب من العقد الخامس وطفلة بخريف الثالث عشرة، عزم خلالها الأب على التخلص منها خوفًا من افتضاح أمره، فملأ فم طفلته "شطة" وقتلها بالكهرباء بعد اغتصابها.


مسلسل شيطانى، باتت حلقاته منذ عدة سنوات، الأب الشاذ جنسيا وأخلاقيًا، لم يتمالك نفسه أمام طفلته؛ ليمارس معها الجنس كلما هوت له نفسه غير مبالي بمن تكون الضحية ولا حتى بالعقاب، تجرد من إنسانيته؛ ليعد حفلة من النوع الفريد مستخدمًا بها كل أدوات واغراض التعذيب الجسدي، محضرًا لحفلته طفلتيه معًا داخل غرفته الخاصة، ذلك الوكر الذي شهد أقسى وأشد الليالي تعذيبًا ودموية.

اُحيت الليلة وبدأت مشاهد المسلسل بداخله طفلة مصلوبة برباط يحيط بكل أنحاء جسدها النحيل، وفمها ممتلئ بمادة "شطة"، ومغلق بلاصق، ويداها مقيدتان بـ"أفيز بلاستيكي"، والأب، يمسك حديدة بيد، والأخرى سلك كهربائي متصل بمقبس في الحائط الملاصق للفتاة، عقد العزم على التخلص منها، وبحبكة الأفلام الأكثر رعبًا على الإطلاق راح الأب يشاهد ابنته تتألم وتتعذب جراء الضرب والشطة، الدماء تتناثر من أنحاء جسدها بفعل الضرب، لم يكتف بذلك بل أقدم على إنهاء المشهد، ولامس جسدها بالسلك العاري حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

فيما تمكن رجال أمن القاهرة من القبض على المتهم، وكشفت تحقيقات نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، عن قيام المتهم بقتل طفلته "سلوى"، مع سبق الإصرار والترصد، وتبين أن سبب الجريمة هو محاولة الطفلة الفرار منه خشية البوح بأفعاله لكونه معتاد هتك عرضها وشقيقتها المجني عليها هي الأخرى.

موضوعات متعلقة