سياحة الكروز تعود إلى الإسكندرية بعد توقف 10 سنوات.. وصول أول باخرة قبرصية على متنها 500 سائح.. المحافظ: ربط المدينة بباڤوس بخط طيران منخفض التكاليف.. وعمدة باڤوس: يوم تاريخي (صور)

ads

أحمد مرجان

07:44 م

السبت 19/أكتوبر/2019

سياحة الكروز تعود إلى الإسكندرية بعد توقف 10 سنوات.. وصول أول باخرة قبرصية على متنها 500 سائح.. المحافظ: ربط المدينة بباڤوس
حجم الخط A- A+

في تظاهرة حب غير مسبوقة للسكندريين، استقبلت محافظة الإسكندرية، اليوم السبت، بميناء الإسكندرية، أول رحلة بحرية للباخرة السياحية القبرصية SALAMIS FILOXENIA القادمة من ميناء ليماسول القبرصي وعلي متنها ٥٠٠ سائح من جنسيات مختلفة ومن بينهم ١٠٠ فرد قادمين كوفد رسمي برئاسة فيدون فيدونوس عمدة مدينة باڤوس القبرصية، لأول مرة، وتعد هي الرحلة الأولى لهذه السفينة تحديدًا، وثاني رحلة لمجموعة SALAMIS التي سبق دخولها الميناء قبل 2010 بالسفينة SALAMIS GLORY، كما أنها أول سفينة في موسم 2019.

وكان في استقبال الباخرة السياحية الدكتور عبد العزيز قنصوه محافظ الإسكندرية، والربان طارق شاهين رئيس هيئة الميناء، وعدد من القيادات الشعبية بمدينة الإسكندرية.

اقرأ أيضا: رئيس الهيئة والعاملون تسابقوا للعمل بأيديهم.. ميناء الإسكندرية يتزين لاستقبال سفينة قبرصية على متنها 500 سائح (صور)

- عودة سياحة الكروز

سياحة الكروز تعود


وفي مؤتمر صحفي بميناء الإسكندرية عقب وصول الباخرة السياحية القبرصية، أكد محافظ الإسكندرية، أن الجانبين عملوا على مدار عام كامل على توقيع اتفاقية تعاون مشترك ونتيجة لهذه الاتفاقية هي عودة سياحة الكروز مرة أخرى إلى الإسكندرية، كما وجه الشكر لعمدة بافوس على الجهد الكبير الذي بذله لتؤتي هذه الاتفاقية ثمارها، مشيرا إلى أن هناك العديد من أوجه التعاون القادمة وليس فقط على الجانب السياسي بل على الصعيد السياحي والتعليمي والاقتصادي أيضا، لافتا إلى أن هذا النجاح تحقق من خلال العمل الجماعي من خلال التنسيق بين وزارة النقل وهيئة ميناء الإسكندرية لتخفيض تكلفة الرحلات مما يعمل على تشجيع سياحة الكروز القادمة إلى الإسكندرية.

-ربط الإسكندرية ببافوس

سياحة الكروز تعود


وأشار قنصوة، إلى أنه تم توقيع اتفاقية منذ 10 أشهر مع مدينة بافوس، وتعتبر هذه الرحلة أولى ثمار هذه الاتفاقية والتي تعتبر بداية لتفعيل العلاقات السياسية والاقتصادية والسياحية، مشيرًا إلى أنه يتم التنسيق مع عمدة بافوس لكي تزور هذه السفينة مدينة الإسكندرية مرتين في الأسبوع مما يعمل على تنشيط السياحة، لافتا إلى أنه سيتم ربط الإسكندرية ببافوس بخط طيران منخفض التكاليف بعد 6 أشهر، كما نعمل على أن تكون الإسكندرية والقاهرة جزء من البرنامج السياحي لقبرص؛ مما يجعلنا متكاملين سياحيا ويسهل على السائح المصري أن يسافر إلى قبرص بتكلفة منخفضة، كما يجعل الإسكندرية هي المدينة التي يمكن من خلالها الوصول إلى باقي دول أفريقيا والشرق ويجعل من بافوس المدينة التي يمكن من خلالها العبور إلى أوربا.

من جانبه، أكد عمدة بافوس، أنه عندما يأتي إلى الإسكندرية يشعر بأنه في وطنه فالإسكندرية مدينة شقيقة، واليوم يتحقق الحلم الذي تمنيناه وتعود سياحة الكروز مرة أخرى إلى الإسكندرية بعد توقف 10 سنوات، متمنيا أن يستمر هذا التعاون ويزدهر بين الشعبين الشقيقين فان بينهم تاريخ طويل من العلاقات المشتركة.

-يوم تاريخي

سياحة الكروز تعود


كما أكد عمدة بافوس، أن هذا اليوم تاريخي للتعبير عن التعاون المشترك بين الجانبين وليس فقط على الصعيد السياسي بل الاجتماعي والسياحي والتعليمي أيضا، مشيرًا إلى أن السنوات الأليمة قد مضت وولت ومصر الآن ستشهد طفرة على جميع الأصعدة، لافتا إلى أنه في عام 2020 سيتم ربط الإسكندرية ببافوس عن طريق خط طيران والسياح الذين سيأتون لزيارة بافوس سيأتون أيضا لزيارة الإسكندرية ومصر للاستمتاع بالمعالم السياحية وتاريخها العريق.

-زيارة أقدم المحال اليونانية

سياحة الكروز تعود


علي صعيد آخر، زار محافظ الإسكندرية، يرافقه فيدون فيدونوس عمدة مدينة بافوس القبرصية وعائلته، عقب وصول الباخرة السياحية القبرصية، "حلوانى ديليس" بمحطة الرمل أقدم المحال اليونانية بالثغر، والذي أسسه الخواجه اليونانى كليوفولوس موستاكاس، وأعرب عمدة باڤوس عن سعادته بتواجده في هذا المكان الهام الذي يؤكد على ترابط وتشابه الحضارتين بين الإسكندرية وباڤوس، مؤكدا أن الإسكندرية مدينة لها ثراء وتاريخ نادران، وهي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالحضارة اليونانية أكثر من أي مدينة في الشرق الأدنى أو شمال إفريقيا، وتحمل إرث حضاري لا مثيل له.

موضوعات متعلقة