خبير مصرفي: اتفاقية تجديد الودائع السعودية تدعم "المركزي" لسداد التزاماته الخارجية

ads

محمد سلامة

10:19 م

الثلاثاء 22/أكتوبر/2019

خبير مصرفي: اتفاقية تجديد الودائع السعودية تدعم المركزي لسداد التزاماته الخارجية
حجم الخط A- A+

تمثل الودائع التي حصل عليها البنك المركزي المصري من السعودية نسبة 47% من 18 مليار دولار قيمة إجمالي الودائع التي تم الحصول عليها من دول الخليج (السعودية - الإمارات – الكويت ) منذ مايو 2012 حتى يونيو 2017 وذلك بهدف تقديم الدعم لتجاوز مشكلة نقص العملة بعد ثورة 25 يناير 2011.

وقال أحمد شوقي الخبير المصرفي، إن توقيع البنك المركزي المصري والصندوق السعودي للتنمية اتفاقية تجديد الودائع السعودية تعد أحد الخطوات الداعمة والمتوقعة من دولة السعودية لدعمها المستمر لمصر، والتي ستساعد البنك المركزي المصري في الحفاظ على مستوى أرصدة احتياطي النقد الأجنبي والتي وصلت إلى 45,118 مليار دولار بنهاية سبتمبر الماضي.

أضاف في تصريحات خاصة لـ"أهل مصر"، أن اتفاقية تجديد الودائع ستدعم أيضا قدرة البنك المركزي المصري على سداد الالتزامات المستحقة السداد لكلاً من الكويت بمبلغ 2 مليار دولار أمريكي ودائع مستحقة، بالإضافة لفوائدها 66,86 مليون دولار أمريكي خلال النصف الثاني من العام، والإمارات فوائد بمبلغ 78,19 مليون دولار أمريكي وفقاً لتقرير الوضع الخارجي للاقتصاد المصري الصادر عن البنك المركزي المصري.

أشار إلى أنه من المقرر أن يقوم البنك المركزي بسداد 5,254 مليار دولار أمريكي عبارة عن 5,200 مليار دولار ودائع مستحقة و 54 مليون دولار فائدة في النصف الثاني من عام 2019 للسعودية وفقاً لتقرير الوضع الخارجي للاقتصاد المصري الصادر عن البنك المركزي المصري.

ومن الجدير بالذكر وقع البنك المركزي المصري اتفاقية تجديد الودائع السعودية وذلك على هامش اجتماعات صندوق النقد الدولي بواشنطن.

موضوعات متعلقة