تجربة شعرية تجمع الثقافتين السورية والنمساوية فى بيت الهراوى

ads

منى رجب

01:54 م

الإثنين 28/أكتوبر/2019

تجربة شعرية تجمع الثقافتين السورية والنمساوية فى بيت الهراوى
حجم الخط A- A+

ينظم المركز الثقافى النمساوى، امسية فنية حالمة تجمع الشعر والموسيقى بالقاهرة فى اولى فعاليات موسمه الجديد، تلقى خلالها الكاتبة الشابة لونا الموصلي النمساوية من أصل سورى مجموعة من الابداعات الشعرية باللغتين العربية والالمانية والتى تضمنها ديوانها " دمعة .. ابتسامة .. طفولتي في دمشق " تصف خلالها تجربتها الشعورية عن احدى المراحل المبكرة من حياتها والتى انتقلت بعدها مع اسرتها من سوريا الى النمسا وتأثير الثقافتين على تكوينها الفكرى ويصاحبها موسيقى شرقية على الة العود تؤديها العازفة أميرة عبد الجواد وذلك فى السابعة مساء الخميس ٣١ أكتوبر ببيت الهراوى بمنطقة الازهر.

اقرأ أيضا.. بعد عيد ميلادها.. أحلام لـ إليسا: "كل سنه وانتي ملكه الاحساس"

يذكر ان الكاتبة الشابة لونا الموصلى ولدت في دمشق عام 1990 وهاجرت مع اسرتها الى النمسا عام 2004 ، تأثرت بالاختلاف بين الثقافتين فكتبت باللغتين العربية والالمانية ديوان " دمعة .. أبتسامة .. طفولتي في دمشق " الذى يضم ٤٤ قصة شعرية قصيرة باسلوب لغوى رشيق وساخر وحصلت عنه علي جائزة أدب الاطفال النمساوي عام 2017.

موضوعات متعلقة