خلود في دعوى خلع: "هو وأمه قفلوا الشقة بالمفتاح ومنعوني أروح الامتحان"

ads

شيماء الهوارى

09:53 ص

الثلاثاء 29/أكتوبر/2019

خلود في دعوى خلع: هو وأمه قفلوا الشقة بالمفتاح ومنعوني أروح الامتحان
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+

"والدى اشترط إني أكمل السنة الأخيرة فى الجامعة لو اتجوزنا وهما وافقوا ولكن فؤجت يوم الامتحان ان جوزى خرج الشغل وحماتى قفلت باب الشقة بالمفتاح من برة والنسخة اللى معايا مش لاقياها؛ لحد ما ضاع عليا الامتحان".. جاءت هذه الكلمات على لسان خلود وهى داخل محكمة الأسرة لرفع دعوى خلع من زوجها بعد ١١ شهرا من الزواج مبررة استحالة العشرة معه بعد أن رسبت فى عامها الأخير بكلية الحقوق خوفا من أن تحصل على مؤهل أعلى منه.

١١ شهر زواج

قالت الزوجة فى مستهل حديثها: " تزوجت منذ ١١شهرا زواجا تقليديا من ا.ع يعمل موظفا فى إحدى الشركات ولكنه حاصل على معهد خدمة اجتماعية، وأنا كنت فى السنة الرابعة بكلية الحقوق؛ وعندما شعرت بالقبول نحوه وافقت على الزواج واشترط أبي عليه أن يجعلنى أكمل السنة الأخيرة ووافق هو ووالدته؛ حتى وجدته بعد الزواج يرفض حضورى المحاضرات بحجة أنه يغار علي؛ وأكتفي بتصوير المحاضرات والملازم فقط من بعض صديقاتي، وطاوعته وكنت أستغل فترة وجوده فى العمل لأذاكر، ولكن حماتى كانت تتحجج بأى شئ مقابل أن أترك المذاكرة وأفعل لها ما تريد تجنبا للخلافات.


منعنونى من الامتحان

وأكملت خلود لـ"أهل مصر": "كنت أحاول التغاضى عن تصرفاتها حتى لا تحدث خلافات بيننا؛ حتى جاء موعد الامتحانات وخرج زوجى إلى العمل صباحا؛ وكنت أقوم بتجهيز أوراقى وأقلامى للذهاب ولكنى حاولت أن أقوم بفتح باب الشقة لأجده مغلقا بالمفتاح من الخارج، وذهبت إلى شنطتى أيضا لم أجد نسخة المفتاح الخاص بي؛ وأخذت أضرب على الباب ولكن لا أحد يرد على وهاتف زوجى مغلق حتى مر موعد الامتحان بساعة وأنا فى حالة هيستريا بكاء؛ حتى وجدت حماتى تفتح لى الباب قائلة انتى مروحتيش الامتحان دا انتى نسيتى مفتاح شقتك معايا معلش بقي تتعوض يعنى هتعملى إيه بالشهادة" وادركت أنها هى وزوجى من فعلا ذلك حتى لا أحصل على مؤهل أعلى منه.

اقرأ أيضا: آلاء تطلب الخلع "عايز بابا يأكله ويشربه ويجيبله عربية"

رفع دعوى خلع

وتابعت حديثها: "تصرفاتهم أصابتنى بالإحباط وخاصة بعد أن ادعى زوجى المرض ليجعلنى أتخلف عن المادة الثانية وشعرت أن مستقبلى انهار؛ ولكنى واجهته ليخبرنى زوجى أنه لا يريدني أن أكمل هذه السنة، وعرض علي مبلغا شهريا مقابل ألا أحصل على شهادة جامعية ولكنى رفضت وطلبت الطلاق الذى قابله بالرفض فلم أجد أمامى سوى محكمة الأسرة لرفع دعوى خلع ومازالت الدعوى منظورة أمام القضاء.

موضوعات متعلقة