حالات يجوز فيها مس القرآن وحمل المصحف بدون وضوء تعرف عليها

ads

محمد سليمان

05:18 م

الإثنين 04/نوفمبر/2019

حالات يجوز فيها مس القرآن وحمل المصحف بدون وضوء تعرف عليها
صورة أرشيفية
حجم الخط A- A+

يشعر بعض المسلمين بالحرج عندما يرغبون في قراءة القرآن بدون وضوء. فبينما يذهب بعض المسلمين إلى جواز قرآءة القرآن الكريم بدون وضوء في بعض الحالات يصر مسلمين آخرين على ضرورة أن يكون المسلم على وضوء عندما يقرأ القرآن الكريم. وذلك مصداقا لقول الله تعالى : " لا يمسه إلا المطهرون " ، فهل يشترط الوضوء لقراءة القرآن الكريم ؟ وهل هناك حالات يمكن أن يقرأ فيها المسلم القرآن الكريم بدون وضوء ؟ وإن كانت هناك حالات يمكن فيها قراءة القرآن الكريم بدون وضوء فما هى هذه الحالات ؟ 


اقرأ ايضا .. هل نعطي الفقير سمكة أم نعلمه صيد السمك هذه هي مصارف جديدة للزكاة تعرف عليها


حالات يجوز فيها مس القرآن وحمل المصحف بدون وضوء تعرف عليها

حول هذه الأسئلة يقول فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد أن فالمحدث حدثا أصغر تجوز له قراءة القران بإجماع العلماء، والأفضل أن يكون متوضئا لها. قال النووي ( أجمع المسلمون على جواز قراءة القران للمحدث، والأفضل أن يتطهر لها)

أما مسه المصحف وحمله، فقد ذهب جمهور العلماء ومنهم الأئمة الأربعة إلى تحريم ذلك. واستدل الجمهور أيضا بما كتبه النبي صلى الله عليه وسلم لعمرو بن حزم وفيه: " أن لا يمس القران إلا طاهر". وعلى هذا، فلا يجوز لغير المتوضئ أن يمس المصحف أو أن يحمله، سواء للحفظ أو التعلم أو التلاوة، إلا أنه يجوز له أن يقرأ من المصحف دون أن يمسه. ويستثنى من ذلك الصبيان أثناء تعلمهم القران للضرورة كما يجوز حمل المتاع وفي جملته المصحف .

موضوعات متعلقة