شراكة بين القومي للمرأة ومؤسسة شباب القادة لدعم وتمكين فتيات التعليم الفني

ads

شيماء الهوارى

03:37 م

الأربعاء 06/نوفمبر/2019

شراكة بين القومي للمرأة ومؤسسة شباب القادة لدعم وتمكين فتيات التعليم الفني
حجم الخط A- A+

عقد المجلس القومي للمرأة، شراكة مع مؤسسة شباب القادة يبدأ البرنامج الثالث لدعم وتمكين الشباب وهو برنامج التعليم الفني للطالبات، والذى يستهدف البحث عن قيادات شبابية من طالبات التعليم الفني، وتسليط الضوء عليهن باعتبارهن جزء أساسي في التطور الصناعي والنمو الإقتصادي في مصر.

وأكدت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة سعادتها بهذه الشراكة التى تعكس إهتمام المجلس بالتعليم الفنى تنفيذًا للمادة (20) من الدستور التى تلزم الدولة بالتوسع فى هذا النوع من التعليم، لتلبية احتياجات سوق العمل من العمالة المدربة، مؤكدة أن التعليم الفنى فى مصر يعد إحدى الأدوات الرئيسية لتحقيق برامج التنمية الشاملة، باعتباره عصب الاقتصاد وقاطرة التنمية، وصرحت أن التعليم الفنى يزخر بقصص نجاح كثيرة على الرغم من النظرة الإجتماعية غير المنصفة له.

وأشارت رئيسة المجلس إلى ضرورة تشجيع الفتيات على الالتحاق بالتعليم الفني، والعمل على تغيير صورته في وسائل الإعلام وفى الدراما التى يشاهدها ويتأثر بها المجتمع، ووضع سياسة إعلامية واضحة وحملات توعية بأهمية هذا النوع من التعليم، متمنية زيادة عدد الفتيات في التعليم الفنى،و الاستثمار فى هذه الطاقه البشريه الناجحة، لافته الى أن تسليط الضوء على نجاحات طالبات الدبلومات الفنية، سيساهم فى تغير فكر المتجمع تجاه الدبلوم الفنى.

اقرأ أيضا..الحبس 4 أيام لعاطل اشترك مع مدير عيادة في تجارة الأعضاء البشرية بشبرا الخيمة


وأوضحت" مرسى" أن التعاون بين المجلس القومي للمرأة ومؤسسة شباب القادة يتضمن تنظيم ورش عمل مختلفة عن تمكين المرأة ودورها في تنمية المجتمع وذلك من خلال البرامج المقدمة من قبل المؤسسة وتوفير البيانات اللازمة عن الفتيات التي تعمل في الحرف المختلفة لتكون قدوة لطالبات التعليم الفني وتبني الافكار المختلفة في مركز تنمية مهارات المرأة واستضافة المؤتمر الختامي لبرنامج "هي تقود" بمقر المجلس، كما أن المجلس معنى خلال هذه الشراكة بإتاحة النماذج الإيجابية الناجحة لسيدات حققن نجاحات بعد التحاقهن بالتعليم الفنى وعملن بمهن غير تقليدية كنماذج تحتذى بها الفتيات، فضلا عن دعمهن وتشجيعهن وتوعيتهن بمفاهيم المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، ودعم أفكارهن الخاصة بالمشروعات.

ومن جانبه صرح أحمد فتحي – المدير التنفيذي لمؤسسة شباب القادة: "سعداء جدًا بشراكتنا مع المجلس القومي للمرأة الذي سينتج عنه دعم فعلي للمرأة وخصوصًا طالبات التعليم الفني، وأيضًا دعم مستمر للشباب من خلال دعم المجلس لبرامج المؤسسة الأخرى المتمثلة في برنامج القادة ومنصة الأنشطة الطلابية، فضلا عن تسليط الضوء على قضايا المرأة ومشروعات المجلس، ونتمنى دائمًا أن نكون حلقة الوصل بين جميع أطراف المجتمع في تعاونهم لخدمته وتنميته."

هذا ويهدف البرنامج أيضًا الى تنمية مهارات القيادات الشبابية من طالبات التعليم الفني وتقديم الدعم الكافي لهن وتبني افكارهن ومشاريعهن والاهتمام بها من قبل القطاع الحكومي والخاص، وكذلك دور الاعلام تسليط الضوء علي طالبات التعليم الفني اللاتي بإمكانهن البدء في مشروعاتهم الخاصة من أجل زيادة وعي المجتمع تجاه طالبات التعليم الفني.. وينقسم البرنامج الى عدة مراحل أولها مرحلة الاختيار، وتليها مرحلة التنمية، واخر مراحل البرنامج هى مرحلة المؤتمر الختامي للبرنامج والذي يتضمن مسابقة وعرض الطلبة لمشاريعهن او النماذج الاولية لهن امام لجنة تحكيم.

موضوعات متعلقة