أمريكا تحاكم إيرانيًا سرّب "معلومات حساسة" لطهران

ads

وكالات

05:17 م

الجمعة 08/نوفمبر/2019

أمريكا تحاكم إيرانيًا سرّب معلومات حساسة لطهران
حجم الخط A- A+

تقوم محكمة في ولاية ميشيجان الأمريكية بمحاكمة مهندس إيراني مقيم في الولايات المتحدة يدعى، أمين حسن زاده، (42 عاماً) بتهمة تسريب أسرار تجارية لطهران.

ووفقاً لوكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية للأنباء، فقد تم اعتقال حسن زاده من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف. بي. آي"، عندما اشبته بتسريبه معلومات حساسة لإيران من خلال الشركة التي يعمل بها.

وذكرت المحكمة أن حسن زاده كان يعمل في شركة لتصنيع السيارات وقطع الطائرات، وكان يرسل المعلومات إلى إيران عن طريق شقيقه. وقال المدعي العام الاتحادي في ديترويت إن المتهم أرسل المعلومات الحساسة خلال عامي 2015 و2016.

يذكر أنه، ومنذ إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الإيراني في مايو2018 وفرضه عقوبات شاملة على إيران بسبب انتهاكاتها ودعمها للإرهاب وسلوكها المزعزع للاستقرار في المنطقة والعالم، اعتقلت السلطات الأمريكية العديد من الإيرانيين بتهم انتهاك العقوبات أو تسريب معلومات حساسة لإيران.

اقرأ أيضاً: أمريكا تكذب إيران بشأن إسقاطها طائرة مسيرة فوق ميناء ماهشهر

كما يمثل أمام القضاء الإيراني عدد من الإيرانيين بتهمة التجسس على المعارضة الإيرانية أو التخابر مع أجهزة استخبارات النظام الإيراني.

موضوعات متعلقة