المشرف العام على التحرير داليا عماد

فيس بوك ينقذ طفلة من الموت بالمنوفية على غرار فيلم "حياة أو موت"

أهل مصر

حالة الذعر سيطرت على أهالي محافظة بالمنوفية، خاصة أهالي مركز مدينة الباجور، إثر تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" منشورًا يحذر والداي الطفلة «شهد أمير»، من تناول جرعة علاج كتبها طبيب الأنف والأذن والحنجرة إثر تشخيصه المرض بصورة صحيحة ولكن كُتبَ بصورة خاطئة.

ولم يتوقف الأمر على ذلك، بل قامت الصيدلية بصرف الدواء الخاطىء ولكن بشركة مختلفة، وتم كشف الخطأ بعد انصراف الحالة المريضة، لذلك قام أحد العاملين بالصيدلية بوضع "بوست" على "فيس بوك"، لتحذير الفتاة قبل تناوله عن طريق وضع الاسم الثنائي للطفلة المريضة واستخدام موقع التواصل الاجتماعي على غرار "فيلم حياة أو موت" عام 1954.

وقام آهالي المدينه بإبلاغ مركز الشرطه لسرعة الوصول إلى والدي الطفلة "شهد أمير"، المقيمة بقرية جروان، لسرعة الوصول للفتاة.

وتلقى اللواء محمد ناجي، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن المنوفية، إخطارًا من الرائد هيثم النطاط، رئيس وحدة مباحث الباجور، بتلقيه بلاغًا من أهالي مدينة الباجور لحصول فتاة تدعى "شهد أمير" على دواء خاطيء، ويطالبون بسرعة التصرف لإنقاذها، فالاستغاثة تم إرسال إشارة تليفونية لقرية جروان للإذاعة في المساجد لسرعة الوصول إلى والدي الطفلة وبتفاعل المواطنين تم إنقاذ الفتاة.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

إحصاءات فيروس كورونا حول العالم (تحدث لحظيا)
مصر
المصابون
المتعافون
الوفيات
العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

Instance ID Token

Needs Permission