"قلم التابلت".. مشكلة تنتظر الحل.. أولياء الأمور: أين القلم البديل معالى الوزير ولم يتبق سوى ٥٧ يوما على الامتحانات؟ الأمهات يستخدمن الدقيق وبودرة الأطفال لتشغيل القديم

ads

شيماء الهوارى

01:34 م

الجمعة 15/نوفمبر/2019

قلم التابلت.. مشكلة تنتظر الحل.. أولياء الأمور: أين القلم البديل معالى الوزير ولم يتبق سوى ٥٧ يوما على الامتحانات؟ الأمهات
حجم الخط A- A+



أين القلم البديل معالى الوزير؟ سؤال تردد على أفواه كل أولياء أمور طلبة الثانوية العامة النظام الجديد بعد ان سبق وأعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، خلال مؤتمر صحفي فى بداية العام الدراسى الجديد عن توفير أقلام تابلت جديدة لطلاب الصف الأول الثانوى قبل الامتحانات المقبلة.

وأشار شوقي إلى أن الوزارة رصدت مشكلات طلاب الصف الأول الثانوى من ثقل أقلام التابلت فى الامتحانات الإلكترونية، وسيحصل الطلاب على أقلام جديدة، وتبديل الاقلام القديمة، ولكن لم يتبق سوى ٥٧ يوما على امتحانات الصف الاول والثانى الثانوى، ولم يتم تسليم أقلام التابلت إلى الآن او تدريب الطلاب، لذلك رصد" أهل مصر " أهم شكاوى أولياء الأمور حول تأخر أقلام التابلت المدرسي.

اقرأ أيضًا.. بعد اتجاه مصر لتنفيذ البرنامج النووي.. ما مصير مشروعات إنتاج الطاقة من الفحم؟

تقول داليا والدة طالبة بالصف الثانى الثانوى علمى لغات: الوزير وعدنا أنه سوف يسلم للطلبة أقلام تابلت بديلة وسوف يتم تدريبهم على التابلت والأقلام والامتحانات على الأبواب والى الآن لم يتم تسليم هذه الأقلام، كما أن الطلبة فى امتحانات العام السابق واجهوا أزمة وهى صعوبة استخدام القلم في المواد العلمية مما جعل ابنتى تستخدم صوابع يديها فى الامتحان حتى تتمكن من التحكم فى الكتابة بسرعة لتتمكن من اجتياز الامتحان، بخلاف الأقلام التى قمت بشرائها طول فترة الامتحانات ولكن لم تف بالغرض، كما أن سن القلم السفنجى الخاص بالكتابه تسقط من القلم والطلاب يشعرون بالحيرة فى التصرف.


وتابعت " داليا": المشكلة ليست فقط فى القلم وإنما أحيانا الإجابات لا تطبع على التابلت، ويفاجأ المصحح أن الورقة بيضاء، كما أنه الى وقتنا الحالى لم يتم تدريب الطلبة على التابلت وبنك المعرفة والأسئلة التدربيبة لتلافي عيوب السنة السابقة، بالإضافة الى عدم استلام الكتب بحجة أنها لغات ومازالت تترجم.

"الأمهات تستخدم الدقيق وبودرة الأطفال لعلاج مشكلة قلم التابلت"

يقول خالد صفوت، أدمن صفحة ثورة أمهات مصرية على المناهج: الطلبة عانت العام الماضى أثناء الامتحانات من بطء وضعف وتقطيع قلم التابلت أثناء أداء الاختبارات الالكترونية، وخاصة فى مادة الرياضيات والمواد العلمية التى تطلب استخدام القلم في إدخال المعادلات والرموز والرسم البيانى وهو ما يمثل إهدارا للوقت دون جدوى من استخدامها حيث يحتوى الاختبار على ثمانية مسائل إدخال على الاقل، مؤكدا أن بعض الطلاب استغرقت أكثر من خمسة عشر دقيقة في المسألة الواحدة وهو ما يعد ضعفى زمن الامتحان المحدد مما شكل عدم استكمال الامتحان وتركت الطلاب أغلب المسائل دون حل على الرغم من معرفتهم إجابات الأسئلة.

وتابع " صفوت": بعض أولياء الأمور حاولوا التغلب على مشكلة القلم بأشكال مختلفة مثل شراء أقلام اكثر جودة وأيضا فكر أولياء امور فى وضع مواد تسهل حركة سن القلم مثل الدقيق والنشا وبودرة الأطفال لكنها حلول مؤقته واستمر العائق أثناء الامتحانات، مضيفا أن بعض معلمي التكنولوجيا وبعض الطلاب وأولياء الأمور أكدوا أن استخدام القلم في تطبيق المفكرة الخاصة بالتابلت سواء رموز او كتابة أو رسم بياني أفضل بكثير من استخدام القلم في ابلكيشن منصة الامتحانات وأنه يعمل فى المفكرة بشكل جيد إلى حد ما، وعلى الرغم من علم الوزارة بها منذ شهر مايو الماضي ووعد الوزير بتغيير القلم بنوعية أفضل لحل المشكلة إلا أنه حتى الان لم يتم توفير أقلام بديلة ولم تعلن الوزارة عن حلول للمشكلة.

ويقول الطالب محمود فى الصف الثانى الثانوى لغات إنه لم يستلم قلما جديدا للتابلت، وإن المشكلة ليست فى القلم فقط وانما في الامتحانات العلمية مكان الاجابة عبارة عن graph فالقلم لا يستطيع ان يكتب عليه، فخانة الإجابة مشكلة أكبر من القلم فى الامتحانات ونرجو حلها.

موضوعات متعلقة