عمره 4 آلاف عام.. قصة أقدم طريق في العالم بالفيوم.. شيد من كتل الحجر الرملي والجيري.. وأنشئ لنقل بلوكات البازلت المستخدمة في بناء المعابد والمقابر الفرعونية (صور)

ads

الفيوم - زينب علاء

03:41 م

الثلاثاء 19/نوفمبر/2019

عمره 4 آلاف عام.. قصة أقدم طريق في العالم بالفيوم.. شيد من كتل الحجر الرملي والجيري.. وأنشئ لنقل بلوكات البازلت المستخدمة
حجم الخط A- A+

تضم محافظة الفيوم العديد من المواقع والمناطق الأثرية والتي بإمكانها تغيير خريطة السياحة المصرية والعالمية، ومنها على سبيل المثال وليس للحصر أقدم طريق بالعالم والذي يبلغ عمره 4000 عامًا، ويقع بالشمال الغربى لبحيرة قارون بمنطقة جبل قطرانى بالقرب من منطقة قصر الصاغة، وكان هذا الطريق ممهدًا لنقل بلوكات البازلت من هذه المنطقة الغنية بخام البازلت الذي يصنع منه الأواني والتماثيل الفرعونية القديمة، وكان يتم نقل قطع البازلت عبر الطريق حتى بحيرة موس الجافة الملاصقة لبحيرة قارون، ومنها عبر المراكب إلى منطقة الجيزة.

عمره 4 آلاف عام..


اقرأ أيضًا.. البعثة الأثرية الإيطالية تبدأ عملها فى شمال بحيرة قارون بالفيوم

ولم يتبقى من هذا الطريق الأثري سوى 275 م إلى 2.1 كم وبعرض 2 م تقريبًا، بسبب العوامل الجوية للمنطقة والمشبعة بالكثبان الرملية مما جعل معالم الطريق تختفي، ولم يتبقى منها إلا المسافة سابقة الذكر والسبب في هذا أن الطريق كان ممهدًا بالحجر النوبى وقطع الأخشاب ومرتفع عن التربة الموجودة بالمنطقة، ليظهر لنا أقدم طريق ممهد بالعالم والمتواجد بصحراء الفيوم. 

اقرأ أيضًا.. "النقود وعلم التاريخ نظرة على الهوية المصرية" ندوة بجامعة الفيوم

وقال سيد الشورة، مدير عام الآثار بالفيوم، إن هذا الطريق من أقدم الطرق المعبدة في العالم ويرجع تاريخه إلى 4000 عام وكانت هذه البلوكات تستخدم فى بناء المعابد والمقابر الفرعونية وفي خريطة عام 1905 أشار العالم هوي إلى هذا الطريق، معتبرا إياه أقدم طريق معبد في العالم وهذا الطريق غير متصل والمتبقي منه 14 جزءا وذلك بفعل عوامل التعرية والنشاط البشري.

عمره 4 آلاف عام..


اقرأ أيضًا.. تتولى رئاستها سيدة.. قرية كفر محفوظ بالفيوم تكتسي بلون موحد.. شيرين محمد: طبقت مبادرة الرئيس السيسى لتلوين المباني والأهالي شجعونا.. تشجير الطرق وإنارة الأعمدة نال إعجاب المواطنين (صور)

وأضاف مدير عام الآثار بالفيوم، أن الطريق بُنِّي لغرض خدمة المحاجر، وبالرغم من عدم توصلنا لكيفية نقل أحجار البازلت إلا أن تلك الكتل البازلتية تنقل على طول الطريق حتى يتم تحمليها على ظهر قوارب فى البحيرة القديمة إلى هضبة الجيزة حيث مواقع بناء الأهرامات وكان يصل مستوى سطح البحيرة من 22 إلى 23 م فوق مستوى سطح البحر ويبلغ عرض الطريق حوالى 2.10 م وهو مشيد من كتل من الحجر الرملى والحجر الجيرى وكتل البازلت.

موضوعات متعلقة