حمدوك يكشف عن أزمة تعجل بسقوط حكومة السودان

أهل مصر
رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك

أكّد رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، أن التأخر في رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، سيعجل بانهيار البلاد التي وصفها بالهشة، وفقًا لشبكة "سبوتنيك".

ووفقا لما نشرته صحيفة "الصيحة"، حذّر حمدوك من أن الدمار الذي سينتج سيكون هائلا مقارنة بما حدث في سوريا.

وأشار حمدوك إلى أنه حال فشل المجتمع الدولي في حماية السودان من أن يصبح دولة فاشلة، فإن تأثير انهياره سيشمل كافة المنطقة.

اقرأ أيضًا.. السودان يطرح خيارين لتجاوز أزمة "سد النهضة" فما هما؟

وكشف عجز حكومته عن معالجة الأوضاع الاقتصادية في ظل بقاء البلاد على قائمة الإرهاب.

وقال حمدوك إن السودان كونه يجاور سبع دول هامة، فإن انهياره سيكون كارثيا على المنطقة، مشيرا إلى أن العقوبات منعت البلاد من الحصول على الاستثمارات الأجنبية وحرية الوصول للنظام المصرفي الدولي.

وطالَب حمدوك المجتمع الدولي بالوقوف مع حكومته، مضيفا: "الآن نحن نشهد فجرا جديدا.. دعونا نتعاون من أجل مكاسب استراتيجية حقيقية".