شركة طنطا للبترول تتمكن من إصلاح خط المنتجات البترولية بعد محاولة سرقته بالبحيرة

أهل مصر

تمكن فريق الإصلاح الفنى بشركة أنابيب البترول بطنطا، من إصلاح الماسورة التي تم كسرها في خط الأنابيب بعزبة سالم، التابعة لمركز كوم حمادة، بمحافظة البحيرة، وإعادة تشغيله مرة أخرى بعد إجراء الإختبارات اللازمة.

وشهدت عزبة سالم التابعة لمركز كوم حمادة، اليوم  محاولة قيام مجهولون سرقة خط منتجات بترولية على طريق "ايتاي البارود - كوم حمادة "، وعلي الفور انتقل النقيب صلاح الكفراوى قوات الحماية المدنية والنقيب مصطفى النمر معاون مباحث المركز، وتم فرض كردون أمني حول المنطقة، وتم إصلاح كسر المارة بمعرفة المسئولين بشركة البترول.

وانتقل فريق من النيابة العامة  برئاسة المستشار أحمد رضوان رئيس نيابة كوم حمادة والمستشار عبدالله السعيد؛ لمعاينة مكان البلاغ بعزبة سالم التابعة لمركز كوم حمادة وتحرر عن ذلك المحضر رقم 10270 إدارى كوم حمادة لسنة 2019.

اقرأ أيضا.. مجهولون يحاولون سرقة خط منتجات بترولية بالبحيرة

و يذكر أن محافظة البحيرة قد شهدت الشهر الماضي كارثة كسر وتسريب بخط أنابيب البترول المار بعزبة المواسير التابعة لمركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة، ونتج عنه اشتعال النيران بالمواد البترولية المسربة وأسفر ذلك عن مقتل 9 أشخاص وإصابة 15 آخرين من أهالي القرية، والقرى المجاورة.

وقررت النيابة العامة بمركز شرطة إيتاي البارود بمحافظة البحيرة، برئاسة المستشار أسامة فودة رئيس نيابة ايتاى البارود بإشراف المستشار أشرف ربيع المحامى العام لنيابات جنوب دمنهور، بسكرتارية محمد الشرقاوى، ومحمد خليف  إخلاء سبيل، مالك قطعة الأرض التي نشب بها حريق قرية المواسير، نظرا لقيامة بإيجار قطعة الأرض للأشخاص لإستخدامها لتخزين البصل دون علمه بما سيحدث من المتهمين.

وتعود أحداث الواقعة، حينما تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحيرة، بلاغًا يفيد بتسرب مواد بترولية بقطعة أرض بقرية المواسير مما ادي الي اشتعال النيران وفاة 9 أشخاص وإصابة 11 آخرين بحروق متفرقة بأنحاء الجسم.

وعلى الفور قرر اللواء محمد شرباش مدير إدارة البحث الجنائي، بتشكيل فريق بحث جنائي ضم كل من ضباط مباحث مركز شرطة ايتاي البارود وإدارة البحث الجنائي وقطاع الأمن العام، وتم ضبط مالك قطعة الأرض وضبط تشكيل عصابي مكون من 9 أشخاص تخصص في سرقة المنتجات البترولية.

وبمواجهتم اعترفوا بارتكاب الواقعة، وان مالك قطعة الأرض لم يكن له علم بما سيحدث، حيث قاموا باستئجار قطعة الأرض من مالكها بغرض تخزين البصل بها وقاموا بعمل كليبس " محبس " بخط المنتجات البترولية المار بالأرض مما ادي الي اشتعال النيران ووفاة 8 أشخاص وإصابة 15 شخص.

وبعرض المتهمين علي النيابة العامة بايتاي البارود قررت حبسهم 15 يوم علي ذمة التحقيقات، وأصدرت قرار بإخلاء سبيل مالك قطعة الأرض واستبعاده من القضية لعدم ثبوت أي دليل ضده، لقيامه بإيجار قطعة الأرض للمتهمين لتخزين البصل بها.

Instance ID Token

Needs Permission