الأخطاء الشائعة في علاج الكوليسترول وعوامل الخطورة.. تعرف عليها

أهل مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

يعتبر ارتفاع نسية الكوليسترول في الدم واحد من أهم أسباب الإصابة بالأزمات القلبية، لذا يجب على كل شخص ضبط نسبة ومستوى الكوليسترول في الجسم والابتعاد عن الضار الذي يهدد الصحة وخاصة القلب والشرايين.

الأخطاء الشائعة في علاج الكوليسترول

1- كتابة العلاج على أساس التحليل المعملي لمجرد وجود ارتفاع في الأرقام

وذلك لإن نوع الكوليسترول في جسمك أهم من مستوى الكوليسترول في التحليل

2- عدم تناول علاج الكوليسترول لمن لديه عوامل الخطورة (تقدم في السن، الضغط، التدخين، العامل الوراثي، أو السكر) بحجة أن نسبة الكوليسترول في التحليل غير مرتفعة

ولكن يجب أن تواظب على علاج الكوليسترول مدى الحياة حتى إذا كانت النسبة غير مرتفعة في التحليل لإنه يكون من النوع الضار

اقرأ أيضًا.. 10 إرشادات غذائية للحفاظ على الصحة.. أهمها تقليل الدهون

متى يجب تناول علاج الكوليسترول؟

- يجب على مريض الشريان التاجي والسكر وضعف وظائف الكلي، أن يتناول علاج الكوليسترول حتى إذا كانت النسبة غير مرتفعة في التحليل

- أما إذا لم يتوفر أي عامل من عوامل الخطورة فلا ينصح بعلاج الكوليسترول في أغلب الحالات به LDL أكتر من 190 مجم، وفي حالات الكوليسترول العائلي الوراثي