"جنح الدخيلة" تجدد حبس طالب أزهري طعن زميله بالإسكندرية 15 يومًا

أهل مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

جددت محكمة جنح الدخيلة بالإسكندرية، حبس طالب بالثانوية الأزهرية 15 يوما بتهمة الشروع في قتل زميله داخل المدرسة مع سبق الإصرار، وحيازة أسلحة بيضاء.

وكانت نيابة الأحداث بالإسكندرية، قد أمرت بحبس المتهم 4 أيام علي ذمة التحقيقات، بتهمة الشروع في القتل وحيازة أسلحة بيضاء، كما أمرت بسرعة طلب تحريات المباحث حول الواقعة، وطلبت استدعاء عامل المدرسة وطالبان لسؤالهم عن الواقعة، والذين أكدوا أن المتهم تعدى على المجني عليه بعد نشوب مشاجرة بينهم.

وترجع تفاصيل الواقعة عندما تلقي مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من مأمور قسم شرطة الدخيلة، يفيد بورود بلاغ من إحدي المستشفيات بوصول طالب يُدعي "سيف محمد سعيد" بالصف الأول الثانوي الأزهري، مصاب بـ 3 طعنات في حالة خطيرة.

أقرأ أيضًا.. حبس المتهمين بالاستيلاء علي 11 مليون جنيه من أحد البنوك بالإسكندرية

وانتقل علي الفور ضباط مباحث القسم إلي المستشفي وتبين من التحريات حدوث مشادة بين المجني عليه وزميله علي إثرها قام المتهم في اليوم التالي بإحضار مطواة و2 سكين صغيرة الحجم بالشنطة الخاصة به وبعد انتهاء اليوم الدراسي توعد المتهم "ح. ص" المجني عليه وانتظره على سلم المدرسة وتشاجر معه وطعنه ثلاث طعنات نافذة بجانبه الأيسر.

وأكد عرفات بركات، محامي المجني عليه، أن الطالب المصاب في حالة خطرة بسبب استئصال جزء من الكبد والطحال وجزء من القولون ولم يتم استجوابه من النيابة العامة بسبب سوء حالته ووجوده بالعناية المركزة، مضيفًا أن نائب شيخ الأزهر قام بزيارة الطفل المجني عليه داخل المستشفي للاطمئنان عليه وأكد أن الواقعة سوف يتم اتخاذ فيها الإجراءات القانونية سواء من النيابة العامة أو من الإدارة الأزهرية التعليمية وسيتم إيقاف المتهمين وفصلهم من المدرسة.

وطالب المحامي، في تصريحات صحفية، بتغيير سن الرشد للمتهمين أقل من السن وذلك لكثرة ارتكابهم جرائم الأحداث وانتشارها الفترة الأخيرة في المجتمع.