"6 بينهم 3 سيدات وراء الواقعة".. كواليس العثور على جثة سيدة بمسكنها بدمياط

أهل مصر

تمكنت أجهزة وزارة الداخلية من كشف ملابسات واقعة العثور على جثة سيدة بمسكنها بدمياط، وضبط 6 أشخاص لارتكابهم الواقعة بدافع السرقة.

تلقى قسم شرطة دمياط الجديدة بالعثور على جثة ربة منزل "مطلقة"، مقيمة بدائرة القسم داخل مسكنها مسجاة على وجهها بصالة الشقة "موثوقة اليدين بحبل، ووجود شريط لاصق على فمها، وبها طعنة بالبطن".

اقرأ أيضا.. "لماذا الانتظار".. آخر رسالة تركها طالب إمبابة قبل انتحاره

أسفرت جهود فريق البحث الجنائى برئاسة قطاع الأمن العام ومشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن دمياط عن أن مرتكبى الواقعة 6 أشخاص مسجل شقى خطر، عاطل، 3 سيدات، سائق، "لأربعة منهم معلومات جنائية".

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع قطاع الأمن العام أمكن ضبطهم بأماكن اختبائهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة، وقررت إحدى السيدات بأنها كانت على علاقة بالمجنى عليها، وعلمها باحتفاظ المجنى عليها بمبالغ مالية ومشغولات ذهبية، فقامت على إثرها بالإتفاق مع باقى المتهمين على سرقتها، وبتاريخ الواقعة توجهوا مستقلين سيارة أجرة "تاكسى" قيادة أحد المتهمين "السائق"، ودلفوا جميعًا إلى مسكن المجنى عليها، وقاموا بشل حركتها وتقييدها بحبل أعدوه سلفًا، وقام أحد المتهمين بطعنها بسلاح أبيض فأحدث إصابتها التى أودت بحياتها، ثم قام آخر بوضع لاصق على فمها وطرحها أرضًا على وجهها بمكان العثور عليها، وإستولت إحدى السيدات على مبلغ مالى– كمية من المشغولات الذهبية - جهاز "لاب توب" - 4 هواتف محمولة بداخل أحدهم شريحة تليفون خاصة بالمجنى عليها من داخل الشقة، وهربوا مستقلين السيارة المُشار إليها.

وتم بإرشاد إحدى السيدات ضبط بعض المشغولات الذهبية التى قامت ببيعها لأحد أصحاب محلات المجوهرات "حسن النيه" بمدينة شربين، وأرشد آخر عن باقى المشغولات الذهبية الأخرى بمنزل والدته الكائن بقرية الروضة بدائرة مركز شرطة الستامونى بالدقهلية، كما تم ضبط باقى المسروقات والسيارة والسلاح الأبيض "سكين". وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.