مدير كلية الدفاع الوطني: قريبا سنعلن تطهير سيناء من الإرهاب نهائيا

أهل مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال اللواء أركان حرب، بهجت فريد، مدير كلية الدفاع الوطني بأكاديمية ناصر العسكرية، إن الإرهاب الذي حدث في مصر كان المقصد منه إسقاط الدولة.

وأشار اللواء بهجت فريد، إلى أن الجماعات الإرهابية فجرت الكنائس والمساجد، حتى تحدث فتنة طائفية بين المواطنين، وكان الغرض هو إسقاط الدولة المصرية من الداخل، منوها إلى أن عناصر الإرهاب هاجمت منشآت الشرطة والجيش لإنهاكهما، وذلك حتى تصبح الحدود المصرية مستباحة.

اقرأ أيضا..التعليم العالي تغلق كيانًا وهميًّا بالدقي

وشدد اللواء بهجت فريد، على ضرورة طمأنة أنفسنا نتيجة تقلص الإرهاب بشكل لافت، وأرجع ذلك إلى جهود ضباط الجيش والشرطة، مؤكدًا أنه وفي وقت قريب نعلن تطهير سيناء من الإرهاب نهائيًا، وضباط الجيش والشرطة لا يحاربون الإرهاب فقط، بل هناك عناصر كثيرة لا تريد وجود الدولة في هذه المنطقة، من أصحاب الأنفاق وغيرها، ولابد للمجتمع المدني من التدخل لزيادة الوعي لدى المواطنين حتى لا يتم تجنيدهم.