لبنان.. مسيرة نحو بيت الوسط اعتراضا على ترشيح الحريري لتشكيل الحكومة

أهل مصر
مئات المتظاهرين اللبنانيين
مئات المتظاهرين اللبنانيين

تجمع مئات المتظاهرين اللبنانيين أمام بلدية العاصمة بيروت وأمام مداخل مجلس النواب، الأحد، استعدادا للتوجه في مسيرة نحو بيت الوسط، مقر إقامة سعد الحريري رئيس حكومة تصريف الأعمال. وتأتي هذه المسيرة بعد ساعات من توجه رجل الأعمال سمير الخطيب إلى منزل الحريري في وسط بيروت لإبلاغه بانسحابه من تشكيل الحكومة، ودعم مفتي لبنان لتولي رئاسة الحريري رئاسة الحكومة من جديد. لكن المتظاهرين يتوجون إلى بيت الوسط اعتراضا منهم على تشكيل أي حكومة سياسية يرأسها الحريري، أو أي من الوجوه السياسية.ويطالب المحتجون بتشكيل حكومة اختصاصيين مستقلة عن المنظومة السياسية والاقتصادية التي أوصلت البلاد إلى الانهيار. ويرفع المتظاهرون شعارات منددة بالبرلمان وتعاطيه مع التطورات السياسية ومطالب الشارع. وينظم التجمع وسط إجراءات أمنية استثنائية حيت تتواصل الاحتجاجات في طرابلس وحلبا شمالا والنبطية وصور وصيدا جنوبا، وفي البقاع شرقا وجبل لبنان.

كان سمير الخطيب المرشح المحتمل لرئاسة وزراء لبنان، قد أعلن اعتذاره عن تسلم المنصب، وذلك بعد لقائه مفتي الجمهورية. ووفقا لوسائل إعلام لبنانية، أعلن الخطيب​ أن مفتي ​الجمهورية​ اللبنانية ​عبد اللطيف دريان،​ أبلغه بأن "اتصالاته ومشاوراته مع أبناء الطائفة أفضت للتوافق على تكليف ​سعد الحريري​ لتشكيل الحكومة​". وأضاف الخطيب: "تشرفنا بلقاء المفتي واستمعنا لإرشاداته وتوجيهاته وحكمته بالمرحلة الصعبة التي يمر بها لبنان، وتم التأكيد على تعزيز الوحدة الوطنية والإسلامية"، مؤكدا أن المفتي من داعمي الرئيس سعد الحريري "الذي يبذل جهودا للنهوض ويدعم دوره العربي والدولي"، وفقا لموقع "النشرة". كان الخطيب قال، الأحد، بعد لقائه مع مفتي لبنان إن السنة يريدون سعد الحريري رئيسا للوزراء منهيا ترشحه هو للمنصب.