القومي للطفولة والأمومة يشارك فى ختام الـ16 يوم من أنشطة مناهضة العنف

أهل مصر
المجلس القومي للطفولة والأمومة
المجلس القومي للطفولة والأمومة

شارك المجلس القومي للطفولة والأمومة اليوم في احتفالية ختام الـ 16 يوم من الأنشطة لمناهضة العنف ضد المرأة والتي نظمها المجلس القومي للمرأة.

وأكدت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة أن جميع الأديان السماوية تحترم المرأة، مشيرة إلى ان العادات والتقاليد المصرية الاصيلة تؤصل احترام المرأة داخل الاسرة وخارجها حتى فى مفرداتنا اللغوية اليومية.

وتابعت: "المجتمع يشهد منذ سنوات العديد من جرائم العنف ضد المرأة، وفى هذا الاطار وفى ظل وجود ارادة سياسية مؤمنة بأهمية دور المراة فى المجتمع تم اطلاق العديد من الجهود لمناهضة هذه القضية من أهمها إطلاق الإستراتيجية الوطنية لمناهضة العنف ضد المرأة عام 2015 ومستمر العمل بها حتى الان، كما صدرت الإستراتيجية الوطنية لمناهضة ختان الاناث، والاستراتيجية الوطنية لمناهضة الزواج المبكر".

كما أعلنت الدكتورة مايا مرسى أن حملة ال16 يوم من الأنشطة لمناهضة العنف ضد المراة نجحت فى الوصول الى ٩٨٠ الف مستفيد ومستفيدة على أرض الواقع، كما وصلت لـ 14 مليون متابع على الصفحات الرسمية للمجلس القومى للمرأة والمجلس القومى للطفولة والامومة.

اقرأ أيضا"مناهضة أشكال العنف ضد المرأة".. ندوة بحزب الاتحاد فى سوهاج

https:www.ahlmasrnews.com938436

حملة طرق الأبواب

وعبرت مايا عن بالغ فخرها وسعادتها بنشاط مبادرة "يلا نحميها" الذى أطلقته لجنة المرأة ذات الإعاقة والذى أظهر القدرات الابداعية لطالبات وطلبة المدارس ووعيهم بقضية هامه مثل قضية العنف ضد المرأة، مشيدة بجهود الدكتورة هبة هجرس كعضوة للمجلس وكمقررة للجنة المرأة ذات الاعاقة مما ساهم فى التعريف بقضايا المراة ذات الاعاقة بالمجتمع والعمل على دعمها ومساندتها.

وأكدت "مرسى" أن الجدارية التى تضم رسومات طالبات وطلبة المدارس الاعدادية والثانوية فى عدد من المحافظات حول قضية العنف ضد المرأة هى مخرج حملة ال١٦ يوم من الانشطة لمناهضة العنف ضد المرأة،

وأعلنت أن المجلس بصدد إصدار كتيب يتضمن توثيق رسومات الطالبات والطلبة بهذا النشاط وتوزيعه على جميع المدارس لتوعية الطالبات والطلاب بقضية العنف ضد المرأة، مؤكدة إستمرار هذا النشاط خلال الأعوام القادمة، مع ضرورة تبنى منظمات الأمم المتحدة التعريف بالجدارية أيضًا لإعلان رفض المجتمع العنف ضد المرأة.