قبيل انطلاقه..حسام الدين يكشف تفاصيل الدوائر المستديرة للشباب في منتدى شباب العالم

أهل مصر
حسام الدين محمود
حسام الدين محمود

كشف حسام الدين محمود أمين عام شباب الجمهورية بـ"حزب مصر بلدى" وعضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين عن ورشة العمل التي عقدها الشباب المشارك في منتدى شباب العالم أمس الخميس وتناولت سبل التعاون بين الشباب الإفريقي لتعزيز التنمية وسبل التعاون بين شباب القارة السمراء.

وصرح حسام الدين لـ"أهل مصر" بأن جلسة مستديرة أقيمت على جانب الورشة تشارك فيها شباب من دول إفريقية ودول أوروبية وآسيوية من المهتمين بالقضايا على الساحة العالمية والإفريقية مؤكدًا أن ما حققه الشباب الافريقي من طفرة واضحة في القارة جعل الشباب حول العالم مهتم وملتفت لدورهم البارز في القارة السمراء.

وأضاف حسام الدين أن الَورشة تناولت الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية للشباب الأفريقي وأهمية مشاركتهم في المجالات المختلفة لافتاً إلى أن هناك طرح لبعض التحديات والفرص والتوصيات خلال المؤتمر.

وشارك عضو تنسيقية شؤون الأحزاب والسياسيين الحديث عن مشكلات البطالة والهجرة غير الشرعية وتهميش الشباب في القارة الإفريقية فهي أحد أهم التحديات الفرص لاكتساب الخبرات والمهارات والمعرفة بكل السبل الحديثة التي تأتي في إطار المشاركات الدولية الهامة منتدى شباب العالم.

واختتم حسام الدين حديثه لأهل مصر قائلًا:"نجتمع على مائدة مستديرة اليوم لطرح توصيات بارزة من مشاركين شباب من من أربع قارات هم إفريقيا وآسيا وأمريكا وأوروبا وكانت التوصية مؤكدًا على ضرورة إطلاق منصةَ تعاون وفرصةً للحوار القاري بين الشباب الإفريقي والمسؤولين الافارقة في مختلف الدول الافريقية تتبنى فلسفة قائمة على التنوع الفكري والثقافي لمواجهة الظواهر المختلفة لا سيما الهجرة غير الشرعية والبطالة وما يتعلق بدعم شباب القارة وتعظيم دورهم في دفع نسق التنمية المستدامة من خلال الاستفادة من إمكاناتهم وقدراتهم وطاقاتهم.

وبات منتدى شباب العالم، حدثا سنويا ، كأحد توصياته فى عام 2017 احتفى العالم بهذا الحدث الدولي الذي يدعو للسلام والوحدة بين شعوب العالم، وفى إشارة لنجاح مصر للتواصل مع العالم احتفت منظمة اليونسكو بمنتدى شباب العالم المصرى، وشارك ممثلون من منتدى شباب العالم المصرى فى منتدى الشباب الذى أقامته منظمة اليونسكو هذا العام، وكما احتفت الصحافة العالمية بالمنتدى.