آخر كلمات الشاب المنتحر في أبو النمرس: "سامحيني يا آية"

أهل مصر
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

شهدت الأيام الماضية إقبال عدد كبير من الشباب على الانتحار، منها ما يرجع إلى حالة نفسية سيئة، بسبب تخلي الحبيب عن حبيبته والعكس، أو المشاكل الأسرية وغير ذلك من الأسباب.

ولكن هذا الحادث البشع الذي وقع اليوم بمركز أبو النمرس بمحافظة الجيزة، كان بسبب أزمة نفسية سيئة، وكان آخر رسالة تركها المتوفي الذي يبلغ من العمر 17 عام لوالديه وهي، "سامحيني يا يه انتي وأبويه وأمي.. وإنتي الوحيدة اللي حبتها طول عمري" وأنه تخلص من حياته شنقا بعد فشله في الارتباط بابنة خاله فقرر شنق نفسه والتخلص من حياته.

أقدم شاب على الانتحار شنقًا داخل منزله لمروره بأزمة نفسية بمنطقة أبو النمرس في محافظة الجيزة، وتعود الواقعة إلى تلقى ضباط مباحث قسم شرطة أبو النمرس إشارة من المستشفى تفيد باستقبال "حسن. م"17 في العقد الثاني من عمره، جثة هامدة وبه آثار خنق بمنطقة الرقبة ومقيم بقرية منيل شيحة بدائرة القسم، وبالانتقال والفحص وسؤال أهليته تبين قيام المتوفى الإقدام على الانتحار بسبب مروره بأزمة نفسية.

وتم التحفظ علي الجثة داخل مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات.

اقرأ أيضًا..في واقعتين منفصلتين.. انتحار شابين شنقا بالجيزة

وفي وقت سابق أقدمت ربة منزل على الانتحار، اليوم الأربعاء، إثر تناولها حبوب حفظ الغلال، لمرورها بحالة نفسية سيئة بسبب خلافات أسرية بمركز كفر الدوار بالبحيرة.

تلقى اللواء مجدى القمرى مدير أمن البحيرة، إخطارًا من مركز شرطة كفر الدوار يفيد بوصول بلاغ مستشفي كفر الدوار العام يفيد بوصول خديجة السيد، 45 سنة، مصاب بتسمم فسفوري نتيجة تناول قرص لحبوب حفظ الغلال وتم تحويلها لمركز السموم بالإسكندرية وتوفي مـاثرًا بإصابته. تم تحرير محضر بالواقعة للعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيق.