مدرسة تتسبب في تبول تلميذ لا إراديًا في منية النصر بالدقهلية

أهل مصر
 تبول تلميذ لا إراديًا في منية النصر بالدقهلية
تبول تلميذ لا إراديًا في منية النصر بالدقهلية

شهدت مدرسة عمر بن الخطاب، بعزبة أبو شهدة التابعة لإدارة منية النصر، بمحافظة الدقهلية، تبول تلميذ بالصف الثالث الابتدائي لا إراديًا، بسبب معلمة منعته من ترك الحصة والذهاب إلى دورة المياه.

وأشارت نادية فؤاد، والدة التلميذ، إلى أن الواقعة حدثت في حصة التقوية عقب اليوم الدراسي، ومنعت معلمة تدعى “جمال. ف. ع”، معلمة لغة عربية، نجلها “عمار” من دخول دورة المياه رغم استئذانه منها، ما تسبب في تبوله لا إراديًا وغرق ملابسه بالبول.

اقرأ أيضًا.. شاب فلسطيني يهدد بتفجير نفسه في المنصورة

وأضافت: "ابني راجع البيت يعيط ومنهار، والعيال وراه يسخرون منه لأنه تبول لاإراديا، وتنمروا عليه بأوصاف تخدش الحياء"، لافتة إلى أن الموقف تسبب في سوء حالته النفسية ورفضه الذهاب إلى المدرسة.

وتابعت: "المعلمة كانت منقولة من مدرسة أخرى إلى مدرسة نجلي، كعقوبة لها في وقائع مشابهة حيث تطاولت على تلاميذ بألفاظ نابية، وتتعمد إساءة معاملة التلاميذ، ويرفض أولياء الأمور وجودها في المدرسة".

تقدمت بعدد من الشكوى إلى المسؤولين بالتربية والتعليم ومحافظ الدقهلية، مطالبة بمحاسبة المعلمة وإلغاء ندبها من المدرسة للحفاظ على مستقبل ونفسية التلاميذ.