حبس 13 شخصًا لاتهامهم بالحفر والتنقيب عن الآثار ببنى سويف

أهل مصر

قررت نيابة مركز ومدينة بنى سويف، حبس 13 شخصا، 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامهم بالحفر والتنقيب عن الآثار داخل منزل أحدهم بقرية إبشنا التابعة لمركز بني سويف، وكان قد تمكنت قوات مباحث مركز بنى سويف، برئاسة المقدم أحمد عبد العظيم، رئيس المباحث من ضبط "محمود. ض " 46 عاما، مدرس، "رجب. ن. ز " 29 عاما، عامل، و"محمود. س" 23 عاما، عامل، مقيمان بندر الواسطى، و10 أشخاص آخرين، كانوا يقومون بعملية الحفر، أثناء قيامهم بالحفر بمنزل الأول، وجميعهم مقيمون بقرية إبشنا.

اقرأ أيضًا.. "كان بيصطاد مع والده".. سيارة مجهولة تدهس طفلا بالفشن في بني سويف

كما تمكنت قوات الشرطة بمديرية أمن بني سويف من ضبط المتهمين، وبحوزتهم أدوات الحفر وكمية من البخور والمسك، كما تبين من التحريات أنه بالمعاينة وجود حفرة بإحدى الحجرات داخل المنزل بعمق 10 أمتار، وقطر 4 أمتار تقريبا، وبسؤال مالك المنزل أنكر ادعاء الشاكي، وتم تعيين الحراسة اللازمة على المنزل، وتم تحرير المحضر رقم 7 إداري مركز شرطة بني سويف.

فيما لقى شخص مصرعه، مساء أمس الأربعاء، وإصابة 4 من أفراد أسرته، إثر إصابتهم بحالة من الاختناق من دفاية منزلية، بقرية باروط بمركز بني سويف، وتم استدعاء سيارات الإسعاف لنقلهم إلى المستشفى.

وعلى الفور انتقلت 3 سيارات إسعاف، إلى منزل الأسرة، عقب إخطار من إدارة النجدة بالمحافظة والأهالى، وتم نقل المصابين إلى المستشفى التخصصي بالمحافظة، لإجراء الإسعافات الأولية اللازمة لهم.

وأفاد مصدر لـ"أهل مصر" أن طوارئ مستشفى بنى سويف التخصصي، استقبلت المصابين وجميعهم من أسرة واحدة، وهم أميرة عزيز، 28 عاما، "الأم " ربة منزل، وأميره أحمد، 9 أعوام، طالبة بالمرحلة الابتدائية، "الإبنة" ومحمد أحمد، 6 أعوام، "الابن" ومحمود أحمد، 3 أعوام، "الابن"، وبهم جميعا حالة من الإختناق فى التنفس.

كما إستقبلت مشرحة المستشفى،" أحمد جمال"، 35 عاما، "الأب" أعمال حرة، مصرعه، عقب نقله إلى المستشفى، نتيجة استنشاق بعض الغازات من الدفاية، وتم استدعاء الطبيب الشرعي، للوقوف على أسباب الوفاة.

Instance ID Token

Needs Permission