المشرف العام على التحرير داليا عماد

"الإعلام والمواطن".. ندوة توعوية لمواجهة الشائعات بالغربية

أهل مصر

نظم مركز إعلام المحلة الكبرى التابع للهيئة العامة للاستعلامات، رئاسة الجمهورية، ندوة توعية بمقر قاعة الشعب بمدينة المحلة الكبرى، اليوم الأحد، تحت عنوان "الإعلام والمواطن فى مواجهة الشائعات دور"، حاضرت بها دكتورة علياء رمضان رئيس قسم الإعلام التربوي بكلية تربية نوعية جامعة طنطا.

وتناولت الندوة التعريف بأسباب الشائعات وكيفية انتشارها وطرق مواجهتها، وأشارت "رمضان" إلى خطورة الشائعة بأنها قد تشوه سمعة إنسان أو تهتك عرض أحد وتخترق الحرمات.وشددت "رمضان" على أن الشائعة قد تكون على مستوى أكبر من الأفراد أو الأسر فتكون على مستوى الدولة والمجتمع بهدف بث الرعب ونشر الفوضى أو إشعال نار الفتنة بين أبناء المجتمع.إقرأأيضًا:..محافظ الغربية يستبعد نائب رئيس مدينة المحلة الكبرى للإهمالوأشارت "رمضان" إلى أن الانتشار للشائعة يكون تصاعدي فيبدأ بخير بسيط عبارة عن عدد محدود من الكلمات فيضيف عليه كل مستمع كلمة جديدة فتصير شائعة كبيرة على سبيل المثال كثيرا نسمع أن الحكومة ستسرح العاملين أو سيتم إلغاء المعاشات وغيرها من الشائعات التي تهدف إلى البلبلة لدى الرأي العام وتربك الحكومة.وفى سياق متصل أكدت "رمضان" على أن وسائل الإعلام يجب أن تعرض الحقائق كاملة على المواطن حتى تكون مصدر ثقة له ولا تدفعه ليلجأ إلى وسائل التواصل الاجتماعى ليحصل على تفسير للمعلومة المبهمة التى حصل عليها.وشددت "رمضان" على ضرورة إتاحة المعلومات الكافية للمواطنين ولوسائل الإعلام حتى لا يكونوا فريسة لمروجى الشائعات، مؤكدة على أهمية التثبت من المعلومات على وسائل التواصل الإجتماعى قبل عمل مشاركة لها وقالت "فكر قبل ما تشير". وقد حضر اللقاء لفيف من مكلفات الخدمة العامة ثان المحلة، وأدار اللقاء محمود السمرى الإعلامي بمركز إعلام المحلة الكبرى.

اعلان