ملكة بريطانيا تقرر مصير حفيدها "هاري" وزوجته "ماركل" في العائلة المالكة

أهل مصر
الملكة إليزابيث
الملكة إليزابيث

حسمت الملكة إليزابيث قرارها بشأن رغبة حفيدها الأمير هاري وزوجته الممثلة الأمريكية السابقة ميجان ماركل التنازل عن أدوارهما الملكية، وهو الأمر الذي شكل صدمة وهز المملكة المتحدة.

ومنحت الملكة إليزابيث موافقتها لـ هاري وميجان، لتعطيهما بذلك الضوء الأخضر لترك أدوارهما في العائلة المالكة، والاستقلال ماديا.

وقالت الملكة البالغة من العمر 93 عاما، في بيان: "أنا وعائلتي ندعم بالكامل رغبة هاري وميجان في خلق حياة جديدة كأسرة يافعة"، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وأضافت: "بالرغم من أننا كنا نفضل أن يظلا عضوين يعملان بشكل كامل مع العائلة المالكة، فإننا نحترم ونتفهم رغبتهما في أن يعيشا حياة أكثر استقلالية كعائلة، بينما يبقيان جزءا مهما من عائلتي".

اقرأ أيضاً: الملكة إليزابيث تستعين بجهاز تحسين السمع قبل لقاء الأزمة مع هاري (صورة)

وأوضحت الملكة أنه ستكون هناك فترة انتقالية يقضي خلالها الزوجان بعض الوقت في بريطانيا وكندا، مشيرة إلى أنه ما زال هناك المزيد من العمل الذي يجب القيام به، لوضع اللمسات الأخيرة على الترتيبات المستقبلية للزوجين.