حذرته من "الجنس".. أوغندي يكتشف أن زوجته رجل بعد اسبوعين من زواجهما

أهل مصر
الاوعندي وزوجته
الاوعندي وزوجته

صدم سكان الجالية المسلمة في أوغندا بعد أن أدرك "إمام مسجد" بعد أسبوعين من الزواج أن زوجته ليست إلا رجل.

حيث ذكرت صحيفة "ديلى مونتر"، في تقرير جديد لها أن الشيخ محمد موتومبا، إمام مسجد نور بدولة أوغندا، اكتشف أن زوجته رجلا وذلك بعد أسبوعين من الزواج.

وكشف إمام المسجد بأنه كان يبحث عن امرأة ليتزوجه وحين ظهرت فتاة جميلة ترتدي الحجاب، و قعفي حبها، وحين طلب منها الزواج وافقت، ولكنها قالت إنه لا يمكنها ممارسة الجنس بزعم أنها في فترة الحيض بعد دفعه مهرها لخالتها لأنها ليس لها عائلة سواها.

ويكمل إمام المسجد للصحافة المحلية :"أحد الأيام، وأثناء غياب الزوج عن المنزل، شاهد أحد جيران "موتومبا"، العروس، وهى تقفز فوق جدار يفصل بين منازلهم، أثناء محاولة سرقة الأجهزة الكهربائية وأدوات الطهى، والملابس، فى غياب زوجها، وقام بإبلاغ الشرطة، والتى أتت للقبض عليها وهى مرتدية الحجاب والصندل الحريمى.

وكانت المفاجأة عندما قامت ضابطة بتفتيش المشتبه بها بدقة، قبل نقلها إلى الزنزانة وبدء التحقيق معها فى حادث السرقة، حيث اكتشفت أن المقبوض عليه ما هو إلا رجل، ويضع فى "حمالة الصدر" قطن، لخداع الناس بأنها سيدة.

فيما كشفت التحريات أن المتهم يدعى ريتشارد توموشابي، 27 سنة تنكر في زى سيدة للحصول على أموال موتومبا، وسرقة مسكنه، كما تم إلقاء القبض على خالته المزعومة، لكنها تؤكد أنها لم تكن تعلم أن نابوكيرا كان ذكراً، لأنها تعرفت عليها وطلبت منها الوقوف معها فى مراسم الزواج لأنها يتيمة.