المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

هل كورونا تمهيد لظهور المهدي المنتظر .. هذا هو الخلاف حوله بين العلماء

أهل مصر
المهدي المنتظر
المهدي المنتظر
اعلان

يتداول بعض الناس نبؤءات حول ما إذا كان انتشار فيروس كورونا هو التمهيد لظهور المهدي المنتظر، وأنه بعد أن ينتهي وباء كورونا سوف تتعرض الأرض لأزمة لن تحل إلا بظهور المهدي المنتظر الذي يملئ الأرض عدلا بعد أن امتلئت ظلما، وأن ما يتعرض له العالم حاليا من محنة بسبب فيروس كورونا هو نتيجة للظلم الذي ملئ الأرض، فهل ظهور كورونا هو مقدمة لظهور المهدي المنتظر . ما صحة هذه المزاعم ؟ وهل سوف يظهر المهدي المنتظر بعد انتهاء محنة كورونا ؟ وما هو رأى دار الإفتاء في هذه المزاعم ؟

حول هذه المزاعم قالت دار الإفتاء المصرية إن تلك الادعاءات مرضى نفسيون لا يجوز الانصياع وراء أحاديثهم. في إشارة إلى أن الاتفاق بين العلماء جرى على أن المهدى هو المسيح ابن مريم عليهما السلام ، ودليله حديث ابن ماجه ، "لا مهدى إلا عيسى بن مريم " وهو حديث ضعيف ، لتفرد محمد بن خالد به ، ولورود أحاديث بوجود المهدى وصلاته مع عيسى ابن مريم تمنع الحصر الوارد فى هذا الحديث فى عدم وجود مهدى إلا عيسى . على أن هذا الحديث لو صح لم تكن فيه حجة ، لأن سيدنا عيسى عليه السلام أعظم مهدى بين يدى رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم والساعة، فيكون الحصر إضافيا ، والمراد لا مهدى كاملا إلا عيسى عليه السلام . أما القول الثانى :

أن المهدى رجل من آل البيت من ولد الحسين بن على، يخرج آخر الزمان ليملأ الأرض قسطا وعدلا كما ملئت جورا وظلما ، وأكثر الأحاديث تدل على هذا

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
أماكن سقوط الأمطار في مختلف المحافظات.. وتحذيرات الأرصاد الجوية للمواطنين