المشرف العام على التحرير داليا عماد

أهالي قرية بولس يرفضون دفن والد أحد أفراد الجيش الأبيض خوفًا من تفشي كورونا.. والأمن يتدخل لمنع كارثة

أهل مصر
أهالي قرية بولس يرفضون دفن والد أحد أفراد الجيش الأبيض خوفًا من تفشي كورونا.. والأمن يتدخل لمنع كارثة
أهالي قرية بولس يرفضون دفن والد أحد أفراد الجيش الأبيض خوفًا من تفشي كورونا.. والأمن يتدخل لمنع كارثة

مأساة جديدة تتشكل خيوطها بسبب فيروس كورونا الذي تفشى بشكل ينذر بكثير من الأزمات الفترة المقبلة في قرى ومحافظات مصر، فبعد بورسعيد وأسوان والأقصر، هذه المرة قرية بولس بكفر الدوار بالبحيرة تدخل على خط أزمات كوفيد 19 باشتباك بين أهالي القرية وقوات الأمن بعد رفضهم دفن ضحية من ضحايا كورونا خشية أن يصابوا بالفيروس لو تم دفن الجثمان في القرية، الأمر الذي سبب حالة من الاستياء من رد الفعل غير الإنساني تجاه الضحية وأنهم لم يراعوا حرمة من حرمات الله حيث إكرام الميت دفنه كما هو معروف رغم اتخاذ الصحة الإجراءات الاحترازية اللازمة كما أعلن أحد شهود العيان في القرية من خلال مقطع فيديو متداول قائلا: "يا شعب دفن الموتي لا ينقل الفيروس مادام تم التكفين تحت إشراف الحجر الصحي والوقائي.

وأفاد شهود العيان أن الحالة المتوفية لمسن مقيم مع أسرته بمحافظة الإسكندرية ولكن أصوله من كفر الدوار، وكان مخالطا لنجله الطبيب المصاب بالفيروس والمحتجز بمستشفي العجمي للحجر الصحي لتلقي العلاج، وعندما توفي قررت الأسرة دفنه بمقابرهم في مسقط رأسهم بكفر الدوار إلا أن الأهالي رفضوا بما جعلهم يتصلون بالشرطة وعلي الفور تدخلت قوات الأمن وفرقت التجمهر وسمحت بدفن الجثمان وسط حراسة أمنية مشددة.

تبدأ تفاصيل الواقعة بأن طبيبا في مستشفى العزل اتصاب بكورونا ونقل المرض لوالده الكبير في السن فمات للأسف - يروي القصة أحد شهود العيان في القرية - وعندما ذهب المستشفى تم تغسيله واتكفن واتخذت كامل الإجراءات الإحترازية ورجع عشان يدفنه أهل البلد وقفوله ومنعوه قالوله مش هيندفن في البلد! الشرطة جت والاهالي نزلت واشتبكت مع الشرطة هى كمان ومصممين إن الدكتور يمشي ويدفن أبوه برة!"، وعلق شاهد العيان: "يعني لا فيه مراعاة لشعور الطبيب اللي عرض نفسه وأهله كلهم للخطر عشان يعالج ناس ميعرفهمش أصلاً ولا في مراعاة لحرمة الميت حتى ومش عارف هنوصل لإيه تاني والله".

وعلق ناشر مقطع فيديو من داخل قرية بولس بكفر الدوار محل الواقعة: "الدنيا مقلوبة والأهالي تتعارك مع الشرطة لأن الجثمان تم دفنه وانتشرت العساكر في القرية لمنع التجمهر ويظهر مقطع الفيديو أعداد كثيرة من أهالي القرية رافضين إنهاء إجراءات الدفن، وأفاد ناشر الفيديو أن القوات تحاوط المقابر بالكامل منعا لأن يتم إخراج الجثة مرة أخري، وتفاعل العديد من المعلقين منهم من نفي نقل العدوي: "هم معتقدين إن المتوفى هينقلهم العدوى حتى وهو تحت التراب"، وقالت أخري: "حقيقي والله أنا فاقده الأمل في الشعب دا، والشويتين بتوع لسا رجالة وبنخاف على بعض دا مبيدخلش دماغي. وحقيقي بشفق علي مصر ان فيها ناس مقرفة كدا".لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

وكانت وزارة الصحة قد أعلنت إجراءات احترازيو مشددة لدفن جثمان ضحايا فيروس كورونا موضحة أنه عند نقل الجثة إلى ثلاجة المستشفى، يتم رفع الجثة بالملاءة المحيطة بها وتنقل على ترولي قابل لتنظيف والتطهير مع مراعاة ارتداء الواقيات الشخصية (ماسك تنفسي عالي الكفاءة- قفاز لاتكس نظيف يغطي العباءة عند الرسغم العباءة السميكة التي تغطي الذراعين والصدر وتمتد إلى أسفل الركبة- النظارة الواقية أو واقي الوجه- غطاء الرأس- الحذاء البلاستيكي طويل الرقبة) مع الالتزام المشدد بخلع الواقيات بطريقة صحيحة والاهتمام التام بغسل الأيدي بعد الانتهاء من خلع الواقيات الشخصية.

وعن إجراءات الغسل التكفين، أوضحت الوزارة أن القائم بتغسيل الحالة يرتدي الواقيات الشخصية المناسبة (ماسك تنفسي عالي الكفاءة- قفاز لاتكس نظيف يغطي العباءة عند الرسغ العباءة السميكة التي تغطي الذراعين والصدر وتمتد إلى أسفل الركبة- النظارة الواقية أو واقي الوجه-غطاء الرأس- الحذاء البلاستيكي طويل الرقبة).

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الإثنين، عن خروج ١٢ من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، بينهم سيدة أجنبية، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 259 حالة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفعت لتصبح 396 حالة، من ضمنهم الـ 259 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 149 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم مصريون، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها سابقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 7 حالات.

إحصاءات فيروس كورونا حول العالم (تحدث لحظيا)
مصر
المصابون
المتعافون
الوفيات
العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

Instance ID Token

Needs Permission