المشرف العام على التحرير داليا عماد

وزير الخارجية : الالتزام بالقانون الدولي شرط أساسي في العلاقات الإقليمية

أهل مصر
سامح شكري
سامح شكري

قال سامح شكرى وزير الخارجية، إن اعتبارات الجغرافيا والتاريخ المشترك تفرض علينا ضرورة تنسيق الجهود ووضع توصيات لسياسات فيما بين بلداننا.

وأكد شكري، أن حفظ الأمن والاستقرار والسعى وراء الحلول السياسية فى شرق المتوسط تشكل اللبنة الأساسية لأى نقاش هادف حول السياسة الخارجية الإقليمية، مصيفا أن الالتزام المطلق بالقانون الدولى شرط أساسى فى العلاقات الإقليمية.

جاء ذلك خلال مشاركة وزير الخارجية اليوم الأربعاء، في الدورة الـ24، للمائدة المستديرة التي تنظمها مجموعة "الإيكونوميست" لتناول الأوضاع فى أوروبا وشرق المتوسط، خلال تواجده بأثينا.

إقرأ أيضاً:
سامح شكري: لا نرحب بمناقشات مع دول تحاول فرض سيطرتها على دول أخرى
تؤثر على تطورات الاتفاق الإسرائيلي.. شكري يؤكد ضرورة التوصل إلى حلول سلمية لقضايا شرق المتوسط
"شرق المتوسط والقضية الفلسطينية".. كيف كانت مباحثات شكري مع نظيرة اليوناني؟