استقالة رئيس وزراء أوكرانيا بعد إهانة الرئيس

أهل مصر
رئيس وزراء اوكرانيا
رئيس وزراء اوكرانيا

قدم رئيس الوزراء أوليكسي هونشاروك استقالته اليوم الجمعة، وسينظر الرئيس فولوديمير زيلينسكي فيها،وتأتي استقالة رئيس الوزراء بعد أيام من تسريب تسجيل صوتي له، يقول فيه إن رئيس البلاد "لا يعلم شيئا عن الاقتصاد".

وقال هونشاروك على "فيسبوك": "قبلت المنصب من أجل إنجاز برنامج الرئيس،هو بالنسبة لي نموذج للانفتاح والاحترام".

وأضاف "ومع ذلك، ومن أجل التخلص من أي شكوك بشأن احترامنا وثقتنا في الرئيس، كتبت خطاب استقالة وسلمته إلى الرئيس مع الحق في تقديمه إلى البرلمان الأوكراني".

وأوليكسي هونشاروك من مواليد 7 يوليو 1984، وعمل في مجال المحاماة قبل دخول عالم السياسة، وتسلم رئاسة وزراء أوكرانيا في 29 أغسطس 2019 ليكون أصغر رئيس للحكومة في تاريخ البلاد الحديث.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، ظهر تسجيل صوتي لهونشاروك، يبدو فيه أنه يوجه تعليقات مستهجنة حول فهم زيلينسكي للاقتصاد.

وقال هونشاروك إن التسجيل الصوتي كان عبارة عن تجميع "لجوانب صغيرة مسجلة من اجتماعات حكومية"، وألقى باللوم على "مجموعات مؤثرة" لم يسمها في جعل الأمر يبدو وكأنه لا يحترم الرئيس.

والخميس، طالب مشرعون من حزب "المنصة المعارضة من أجل الحياة"، باستقالة هونشاروك، قائلين إنه وحكومته يشوهون رئيس أوكرانيا ويزيدون من تفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد.

ويتعين على البرلمان الأوكراني التصويت على قبول استقالة رئيس الوزراء.

Instance ID Token

Needs Permission