روسيا: لن نرحم الإرهابيين في إدلب

أهل مصر
سيرجي لافروف
سيرجي لافروف

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، على أن بلاده لن تتهاون مع الإرهابيين في إدلب.

وقال الوزير الروسي خلال لقائه بنظيرته السودانية الجنوبية، اليوم الثلاثاء: "يحتاج المقاتلون من الجماعات المسلحة إلى التوقف عن الاتصال بالإرهابيين بأي شكل من الأشكال، ويجب أن يستسلم الإرهابيون، لأنه لا يمكن أن يكون هناك رحمة معهم"، وفقا لماأوردته وكالة "سبوتنيك".

ونوه لافروف إلى أنه "في جميع اتفاقات وقف إطلاق النار، تم إنشاء ممرات إنسانية خصيصا للمدنيين، لمغادرة هذه المنطقة، لكن يواصل الإرهابيون ضرب هذه الممرات الإنسانية، ويمنعون المدنيين من الخروج، ويحاولون الاحتفاظ بها كدروع بشرية.

وذكرت وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق أن الجانبين الروسي والتركي اتفقا على تفعيل نظام "وقف الأعمال القتالية" اعتبارًا من الساعة 14:00 في 9 يناير 2020، في منطقة إدلب.