جرائم هزت عرش الانتقام في مصر.. مقتل مصلي داحل المسجد.. فتاة مقطوعة الرأس في المرج.. ومتسول بطعن فتاة لسرقتها

داليا عبد الباسط

05:09 م

الثلاثاء 13/فبراير/2018

حجم الخط A- A+

شهدت مصر خلال الأيام الماضية عدة جرائم بشعة دامت لها القلوب من قسوة منظرها، لأشخاص أبرياء كانت نهايتهم القتل بهذه الصورة الوحشية على أيد مجرمين تخلوا عن كل معاني الرحمة والإنسانية.

حيث تم العثور اليوم على ضابط مقتول بطلق رصاصي داخل سيارته في العجوزة، وأول أمس العثور على جثة سيدة مقتولة وملقى بجثتها أمام مسجد بمنطقة شبرا مصر، طعن رجل بسكين أثناء صلاته بشبرا الخيمة وتم التخلص من عجوز يعيش وحيدًا بالشروق، إضافة إلى العثور على جثة سيدة مقطوعة الرأس بالمرج.

العجوزة

أمر اللواء عصام سعد مدير أمن الجيزة، بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات واقعة العثور على جثة ضابط مقتول داخل سيارة مصاب بطلق نارى بالصدر.
كانت الأجهزة الأمنية عثرت صباح اليوم الثلاثاء على جثة لضابط شرطة داخل سيارة، بها طلق ناري بالصدر خلف مسرح البالون.
بالانتقال والفحص تبين أن الجثة لملازم أول يدعى ( م.ر) ضابط بفرقة الدقي، وجارى تكثيف جهود التحريات للوقوف على الحادث وكشف ملابساته.

شبرا مصر

تمكنت الأجهزة الأمنية، من ضبط عاطل متهم بقتل فتاة متسولة اعتقادًا منه لاحتفاظ المجني عليها بأموال، وإلقاء جستها أمام مسجد " نور الهدى بمنطقة شبرا مصر كما أمرت بتحريات المباحث، وإرسال سلاح الجريمة إلى المعمل الجنائي لفحص أداة الجريمة
كان قسم شرطة شبرا مصر تلقى بلاغا من الأهالى مفاده العثور على جثة مجهولة لسيدة أمام أحد المساجد بدائرة القسم، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية لمكان الواقعة وعثر على جثة سيدة فى منتصف العقد الرابع من العمر وترتدى ملابسها كاملة ومصابة بعدة طعنات بمناطق متفرقة من الجسم.
ودلت التحريات أن المجنى عليها ليست من أهل المنطقة، وتم التحفظ على كاميرات المراقبه تمهيدا لتفريغها للتوصل لمرتكب الواقعة

شبرا الخيمة

ففي منطقة شبرا الخيمة، وفى أحد مساجد منطقة بيجام، أقدم "محمد. ع" ٣٤ سنة، على قتل "أحمد. ص" أثناء الصلاة.
وقال أحد المصلين الذين شاهدوا الجريمة، إنهم فوجئوا، فى سجود الركعة الثانية، بشخص يخترق الصف ماسكًا بمقص حاد، وقام بطعن المجنى عليه عدة طعنات متفرقة فى منطقة الرقبة والوجه، مما جعل المصلين يكبرون أثناء الصلاة، ثم قطعت الصلاة، وقام البعض بضبط الجانى وتحفظوا عليه وأبلغوا الشرطة وتم تحرير محضر بالواقعة وتباشر النيابة التحقيق مع المتهم لمعرفة أسبابه لارتكاب الجريمة.

مدينة الشروق

كما شهدت منطقة الشروق بالقاهرة الجديدة، جريمة قتل أخرى، بعد إقدام ٥ أفراد على التخلص من مهندس عجوز، ليسقط قتيلا غارقا فى دمائه، بعدما فتح لهم منزله ليكون بيتا لهم.
فيما كشفت تحقيقات النيابة الأولية إن المتهمين كانوا مقيمين مع القتيل فى منزله، وبعد أن تناولوا وجبة العشاء مع المجني عليه ضربوه بآلة حديدية وفروا هاربين، مشيرًا إلى أن أحد الأهالى اكتشف واقعة القتل، بعدما سمع أصواتا تأتى من داخل فيلا المجنى عليه، فأسرع وأبلغ رجال المباحث الذين حضروا على الفور إلى مكان الواقعة.
وكانت نيابة القاهرة الجديدة، أمرت بحبس ٥ متهمين ٤ أيام على ذمة التحقيق، لاتهامهم بقتل "ياسر.م.ح" ٥٧ سنة، ويعمل مهندسا، داخل الفيلا لسرقته في مدينة الشروق.

المرج

شهدت منطقة المرج بالقاهرة، ارتكاب جريمة بشعة، وذلك بعدما فوجئ الأهالي في الصباح، بالعثور على جثة لسيدة مقطوعة الرأس والأطراف وموضوعة بداخل "كرتونة"، حيث تكثف الأجهزة الأمنية مجهوداتها لكشف غموض الجريمة.
فيما أدلى شهود عيان.. عثرنا على كرتونه بداخلها سيدة مقتولة، ولا ترتدي سوى "بنطلون"، ومقطوعة من الرأس واليدين.
وانتقلت النيابة لمعاينة الجثة، وكلفت بسرعة إجراء التحريات بشأن الواقعة، وأمرت بتشريح الجثة وانتداب المعمل الجنائي لرفع البصمات.
وكانت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، برئاسة المستشار إبراهيم صالح المحامى العام الأول، أمرت بإجراء تحليل DNA لجثة السيدة المجهولة، وذلك بعد العثور عليها مقتولة فى دائرة قسم شرطة المرج، لتحديد هويتها، وكشفت التحريات أن الجثة لسيدة فى العقد الثالث من العمر، وأنها مصابة بعدة طعنات فى جسدها.

وفى هذا السياق أرجع هشام عبدالحميد، استاذ علم النفس بجامعة المنيا، أسباب الأقدام على القتل هو الفقر الذي يعانى منه الكثيرون، وكان هذا سببًا كافيًا لدافع ارتكاب السرقة والقتل للاستيلاء على أموال المجني عليهم.


موضوعات متعلقة