نقيب "الصحفيين": شكوى "الوطنية للانتخابات" ضد المصري اليوم لصالح حرية الرأي

ممدوح عبدالله

05:31 م

الإثنين 02/أبريل/2018

نقيب الصحفيين: شكوى الوطنية للانتخابات ضد المصري اليوم لصالح حرية الرأي
الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة، نقيب الصحفيين
حجم الخط A- A+

هنأ الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة، نقيب الصحفيين، الرئيس عبدالفتاح السيسي بفوزه بولاية ثانية لرئاسة الجمهورية، مؤكدًا أنها نقطة مهمة في توقيت مناسب تواجه فيه الدولة حربها ضد الإرهاب.

وقال نقيب الصحفيين، في تصريحات خاصة، إن لجوء الهيئة الوطنية للانتخابات إلى المجلس الأعلى للإعلام وتقديم شكواها ضد جريدة "المصري اليوم" يأتى لصالح حرية الرأى، وأفضل من اللجوء للنيابات والمحاكم.

وأشار سلامة، إلى أن مجلس نقابة الصحفيين سيعقد اجتماعا له السبت القادم، لدراسة الأمر، مؤكدًا أن المجلس سيناقش قيمة الغرامة مع الزملاء بالمصرى اليوم وإذا رغبوا في تقديم التماس للمجلس الأعلى للإعلام لتخفيضها سنعمل ذلك.

وكان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، قرر تغريم صحيفة "المصرى اليوم" 150 ألف جنيه، وإحالة رئيس تحرير الجريدة ومحرر خبر "حشد المواطنين للانتخابات الرئاسية" للتحقيق بمعرفة نقابة الصحفيين.

كما أحالت معد فيديو تم بثه على الموقع الإلكترونى لها بعنوان "تعرف على اختيار المرشح الرئاسى موسى مصطفى موسى أثناء تصويته خلف الستار"، أيضا إلى نقابة الصحفيين للتحقيق معهم.

كما قرر المجلس الأعلى للإعلام إلزام الصحيفة بنشر اعتذار للهيئة الوطنية للانتخابات فى نفس المكان والمساحة التى نشر فيها خبر الصحيفة عن حشد الدولة المواطنين فى انتخابات الرئاسة.

وكانت صحيفة المصرى اليوم قد نشرت خبرا فى آخر أيام تصويت المصريين فى الداخل عن قيام الدولة بالتدخل فى الانتخابات الرئاسية وحشد الناخبين للتصويت فى آخر أيام الاقتراع فى الانتخابات، كما نشرت فيديو تم بثه على الموقع الإلكترونى لها بعنوان" تعرف على اختيار المرشح الرئاسى موسى مصطفى موسى أثناء تصويته خلف الستار".

كما قرر المجلس الأعلى للإعلام فرض غرامة قدرها 50 ألف جنيه على موقع مصر العربية، وذلك بشأن الشكوى المقدمة من الهيئة الوطنية للانتخابات ضد الموقع عما ورد من تقرير نشر بالموقع الخميس الماضى بعنوان: "نيويورك تايمز: المصريون يزحفون للانتخابات من أجل 3 دولارات".

موضوعات متعلقة