أول تحرك رسمى بشأن أزمة سور سيدى جابر الحاجب لرؤية البحر

الاسكندرية : إبراهيم الاسمر

02:22 م

الجمعة 14/سبتمبر/2018

أول تحرك رسمى بشأن أزمة سور سيدى جابر الحاجب لرؤية البحر
حجم الخط A- A+


تقدم المهندس هيثم الحريرى عضو مجلس النواب عن دائرة محرم بك بالاسكندرية، بطلب إحاطة للدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، بشأن التعديات على بحر الإسكندرية وحجب رؤية البحر، وآخرها سور سيدى جابر.

وقال عضو مجلس النواب فى طلبه: "منذ أن بدأ بناء كوبري سيدى جابر على طريق البحر فى نوفمبر ٢٠١٦، وهناك حالة من الغضب الشديد بين الكثير من أهل الإسكندرية، وبعد أن تم الانتهاء منه ولم يشعر أهل الإسكندرية بتحسن فى السيولة المرورية، وقد اتضح أن الهدف من الكوبري هو خدمة المشروع الاستثماري المقام على أرض مسرح السلام وكذلك النوادى الموجودة على البحر".

وتابع: "ما آثار غضب وسخط الكثيرين مجددًا هو ما يجري الآن من إنشاءات خرسانية على مساحة واسعة من شاطئ سيدى جابر فى مستوى سطح طريق السيارات وبارتفاع الكوبرى مما حجب رؤية البحر".

وأوضح "الحريرى": "لم تكن البداية من منطقة سيدى جابر فقط بل سبقها منطقة جليم وتخصيص شواطئ لمجموعة من الفنادق، وأصبح البحر لفئات بعينها دون الفئات الأخرى غير القادرة".

وطالب نائب محرم بك بسرعة انعقاد لجنة الإدارة المحلية لمناقشة تفاصيل هذه المشروعات، والإطلاع على التراخيص الممنوحة ودراسة الأثر البيئي للمشروع، وتشيكل لجنة فنية من المتخصصين لدراسة الآثار السلبية على البيئة والمجتمع من هذه التعديات الصارخة على حقوق كل المصريين".

كما طالب بوقف الأعمال التى تتم الآن لحين مناقشة هذا الأمر.

موضوعات متعلقة