المشرف العام على التحرير داليا عماد

2020 في عيون تجار السيارات.. بين الطموح وتغيير ثقافة المستهلكين وكلاء وموزعي السيارات يتوقعون حالة الأسواق

أهل مصر
سيارات
سيارات

لا زلت التخفيضات الأخيرة التي أقرتها مصر وفقًا للاتفاقيات الدولية الأخيرة تسيطر علي أماني وطموح سوق السيارات خلال عام 2020، لما لها من دور فعال في تراجع أسعار جميع الماركات، خاصة في ظل المنافسة الشرسة التي تشهدها الأسواق، وهو ما شاهدناه على مدار الأسبوع الأول لاستكمال تطبيق اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا، ومن قبلها اتفاقية الشراكة الأوربية، ما شجع المستهلكين على اتخاذ قرار الشراء، ومن ثم تغيير حركة الأسواق.

وأكد العديد من تجار السيارات في القاهرة والمحافظات على رسم خريطة كاملة لحركة السوق المصري في عام 2020، للخروج بالسوق لمرحلة مميزة، وتحقيق مكاسب مشتركة للمستهلكين والتجار، وهو ما نستعرضها خلال التالي:

«سامح العباسي»: خفض أسعار السيارات التركي يشغل منافسة الأسواق

قال المهندس سامح العباسي، رئيس رابطة تجار السيارات بالإسكندرية، إن تطبيق الصفر الجمركي على السيارات ذات المنشأ التركي في أول العام الجديد، كانت لها دور كبير في إشعال المنافسة بين وكلاء القطاع، حيث ظهر مردوده على تراجع أسعار بعض الماركات الأخرى، بهدف مواكبة متغيرات سوق السيارات.

وأوضح «العباسي» في تصريحات خاصة لـ«أهل مصر»، أن هناك حالة من التخفيضات على أسعار السيارات يشهدها السوق المصري، مما يساهم في إرضاء جميع فئات مستهلكي السيارات خلال الربع الأول 2020، ما أدى إلى انتعاش مبيعات سوق السيارات بشكل كبير، حيث أنه كلما تراجعت أسعار السيارات ساعد ذلك تجار السيارات على بيع أكبر عدد ممكن للسيارات، وبالتالي تحقيق مكاسب ربحية مرتفعة.

وأكد رئيس رابطة تجار السيارات بالإسكندرية، أن عدد من المستوردين قاموا بتخفيض أسعار السيارات، بما يتناسب مع وضع السوق الحالي، ما يساهم في دفع حركة الإقبال للشراء والبيع على السيارات خلال 2020.

« ياسر حشيش »: موجة تخفيضات كبيرة بالأسواق.

وفي السياق ذاته، توقع ياسر حشيش، رئيس رابطة تجار السيارات بالبحيرة، موجة من التخفيضات الجديدة لكافة الماركات الموجودة داخل السوق المصري، موضحًا أن تطبيق الصفر الجمركي على السيارات ذات المنشأ التركي، مثل سيارات (فيات تيبو وتويوتا كورولا)، والتي ساهمت في تراجع الأسعار بنحو 20 ألف جنيه، ما ساعد على توجه المستهلكين للشراء وإشعال المنافسة داخل السوق ودفع عجلة البيع والشراء بشكل متساوي بين جميع الماركات.

وأضاف «حشيش» في تصريحات خاصة لـ«أهل مصر»، أن هناك عدد من المستهلكين يترقبون مزيد من التخفيضات على أسعار السيارات خلال الربع الأول في 2020، ومن المحتمل رواج سوق السيارات مع بداية حركة الإقبال على الشراء في فبراير المقبل وحتى يونيو المقبل، متوقعًا وجود حالة من الاستقرار داخل الأسواق، وهو الأمر الذي سوف يساهم في تأكد المستهلكين من عدم انزلاق وكلاء وتجار السيارات للتخفيضات الجديدة، وبالتالي يساعد ذلك المستهلكين على اتخاذ قرار الشراء.

«أحمد كمال»: 40% رواجًا متوقعًا في مبيعات السيارات 2020

ومن جانبه، قال أحمد كمال، نائب رئيس رابطة تجار السيارات، إنه جاري الإعداد من قبل العديد من التجار والوكلاء لتقديم تخفيضات وعروض ترويجية على بعض طرازاتها، للاستمرار في المنافسة داخل الأسواق، موضحًا أن السوق المصري سيمر العام الجاري بحالة من الانتعاش والرواج في حجم مبيعات السيارات بقيمة تتراوح من 30% إلى 40%، وتعد تلك النسب تعويضًا عن خسائر المبيعات خلال عام 2019.

وأضاف «كمال»، أن خريطة شركات السيارات تغيرت في 2020، نظرًا للعديد من العوامل الرئيسية، والتي تتمثل في تطبيق الشريحة الأخيرة من اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا، والتمتع بالإعفاء الجمركي الكامل على السيارات ذات المنشأ التركي، كما تم تطبيق الصفر الجمركي أيضًا على السيارات الأوروبية قبل عام من ذلك التاريخ، وهو ما أثر بشكل كبير على أسعار الماركات داخل الأسواق.

وأوضح نائب رئيس رابطة التجار السيارات، أن الشركات سوف تقوم بإعداد الخطط التسويقية الجديدة وإعادة تسعير السيارات من أجل مواكبة التطورات، خاصة مع استمرار تراجع سعر صرف الدولار أمام الجنيه، وانخفاض أسعار الفائدة ورفع الحد الأقصى لـ50% على قروض السيارات، لافتًا إلى أن تلك العوامل تتحكم بشكل كبير في سياسة سوق السيارات خلال 2020، ومن المتوقع انخفاض أسعار الماركات الأخرى بنسبة تتراوح من 5% إلى 6%، ما يؤدى لموجة جديدة من التخفيضات على أسعار كل السيارات خلال المرحلة المقبلة، مؤكدًا أن هدف المؤتمر السنوي الرابع لرابطة تجار السيارات هو التصدي ومنع سياسة الاحتكار، والتي تعد سبب رئيسي في زيادة الأسعار، مشيرًا إلى أن رابطة تجار السيارات ساهمت في ثبات الأسعار في كافة المحافظات دون احتكار.

«علاء البرماوي»: الخريطة الجغرافية للسيارات في 2020 كبيرة وموزعة على جميع أنحاء الجمهورية

قال علاء البرماوي، رئيس مجلس إدارة شركة البرماوي موتورز للسيارات، إن المؤتمر السنوي الرابع لرابطة تجار السيارات، يمثل أهمية كبيرة لدى العديد من تجار السيارات، حيث مكنهم من التعرف على كافة المتغيرات بالسوق، لأن الخريطة الجغرافية كبيرة وموزعة على جميع أنحاء الجمهورية، ويتيح هذا المؤتمر فرصة رائعة للجار للتعارف فيما بينهم وتتداول المعلومات الخاصة بأحداث الماركات والأسعار والتخفيضات وما شبه.

وأضاف «البرماوي» في تصريحات خاصة لـ«أهل مصر»، أن المؤتمر السنوي سيساهم في رسم جدول أعمال وخطط التجار داخل سوق السيارات في الفترة المقبلة، مشيرًا إلى أن الرابطة ساهمت في إيجاد حلول لفض منازعات بين المستهلكين والتجار بالتعاون مع جهاز حماية المستهلك.

وعن التخفيضات الجديدة في 2020، يرى رئيس مجلس إدارة البرماوي موتورز، أن هذه التخفيضات ستكون بمثابة حافز للعديد من المستهلكين للتوجه نحو الشراء، لافتًا إلى أن سوق السيارات المصري تغير بصورة كبيرة خلال الآونة الأخيرة، حيث أصبح به فرصة للمستهلكين في شراء سيارة جديدة «زيرو» بـ150 ألف جنيه، وهوما كان يصعب الحصول عليه في وقت سابق، ويرجع هذا بفضل التخفيضات الجمركية التي حصلت عليها السيارات ذات المنشأ التركي والأوروبي، مؤكدًا أن الوقت الحالي فرصة لاقتناء المستهلكين سيارات جديدة، خصوصًا مع القرارات المصرفية الأخيرة التي تسمح للمستهلك بشراء السيارات بتيسيرات مميزة.

«أسامة أبو المجد»: نجحنا في حل نزاعات بين التجار والمستهلكين بـ65 مليون جنيه

قال أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات، إن مؤتمر السيارات السنوي الرابع يعد من أهم محافل التي تيسر الالتقاء بين تجار السيارات كافة في جميع محافظات مصر.

وأضاف «أبو المجد»، أن رابطة التجار ساهمت في حل 12 نزاع بين تجار ومستهلكين عبر لجنة فض منازعات بالرابطة، حيث بلغت الحصيلة الإجمالية نحو 65 مليون جنيه، مشيرًا لافتتاح ثلاث فروع جديدة في المنصورة والبحيرة وبورسعيد.

«أحمد غراب»: ترقب كبير للمستهلكين لتحديد أسعار جميع ماركات السيارات في 2020

قال أحمد الغراب، مدير شركة بي أوتو للتجارة السيارات، عضو رابطة تجار السيارات، إن هناك العديد من المستهلكين يترقبوا تحديد وثبات أسعار جميع ماركات السيارات في 2020، موضحًا أن المستهلكين يوجهون تركيزهم نحو شراء السيارات ذات المنشأ الأوروبي والتركي، والذي يساعد على الاستحواذ بشكل كبير على الأسواق خلال المرحلة المقبلة، خاصة بعد تطبيق الإعفاءات الجمركية عليهما، بالإضافة إلى تراجع سعر الصرف واستمرار انخفاض أسعار الفائدة، ما يساعد في دفع حركة السوق خلال الربع الثاني من العام الجاري.

وأضاف «الغراب» في تصريحات خاصة لـ«أهل مصر»، أن المستهلك يلتفت بصورة واضحة للفئة السعرية التي تقدر 300 ألف جنيه، حيث يفضل المستهلكين الماركات الأوروبية التي تناسب تلك الفئة، ما يزيد من حجم مبيعاتها داخل الأسواق، أما فئة السيارات التي تبدأ 300 وحتى 600 ألف جنيه سيكون مساهمتها ضعيفة نظرًا لتركيزها على طبقات محددة.

وأوضح مدير شركة بي أوتو للتجارة السيارات، أن تأثير تطبيق الإعفاءات الجمركية على السيارات الأوروبية والتركية سيظهر التحدي الأكبر على الماركات الأخرى، مثل السيارات الصيني والكوري والياباني وغيرهم، موضحًا أن فرق سعر العملة مع البلدان المختلفة هو المحدد الرئيسي لمدي تنشيط حركة المبيعات، مشيرًا إلى أن هناك بعض الماركات التي لا تلقي حالة من الإقبال حاليًا، ما أدي للإضرار ببعض الوكلاء وإجبارهم على تقديم عروض و تسهيلات مختلفة للموزعين والتجار حتى يتثنى لهم توفير تخفيضات للمستهلكين للتخلص من كميات كبيرة مخزنة و موجودة بالأسواق، مؤكدًا أن السيارات الاقتصادية الخاصة بالتجميع المحلي مثل (لادا ، بي واي دي)، لا تتأثر إطلاقًا بمتغيرات السوق، نظرًا لأنها تخاطب فئة سعرية محددة من شرائح المجتمع المصري.

«علاء السبع»: خصومات وعروض لكافة وكلاء السيارات في مصر لجذب المستهلكين في 2020

قال علاء السبع، عضو شعبة السيارات باتحاد الغرف التجارية، إن التخفيضات الجديدة خلال الربع الأول من العام الجاري سوف تساهم إلى حد كبير في تحرك السوق، وذلك بالتزامن مع تطبيق الشريحة الأخيرة من الإعفاءات الجمركية على السيارات ذات المنشأ التركي.

وأكد «السبع» في تصريحات خاصة لـ«أهل مصر»، على وجود منافسة كبيرة بين كافة وكلاء السيارات لتقديم خصومات وعروض لمزيد من الإقبال من المستهلكين وإنعاش السوق، موضحًا أن الاتفاقيات الدولية مع الدول الأخرى تلعب دورًا كبير في تغير خريطة السوق السيارات المصري، نظرًا لما تقديمه من إعفاءات جمركية على السيارات التي يتم استيرادها من الخارج.

وتابع حديثه، "تخفيض أسعار السيارات يحدده نظرية العرض والطلب، والمنافسة بين الشركات الموجود داخل سوق السيارات"، موضحًا أن مجموعة السبع تخطط في 2020 سوف يشهد الافتتاح مركزين لخدمة وصيانة السيارات في المعادي ودمياط، بجانب التشاور مع عدد من الوكلاء للانضمام لبعض توكيلات الماركات الأوروبية للمجموعة.

إقرأ أيضاً:
مبيعات السيارات في الصين تنخفض 8.2% خلال 2019
تبدأ بـ115 جنيه.. تفاصيل وأسعار 5 سيارات مستعملة داخل السوق المصرية
الإمارات تستعد لاستضافة أكبر رحلة للسيارات الكهربائية في العالم
عاجل
عاجل
غلق جزئي لكوبري "تحيا مصر" بداية من منتصف الليل