نيسان تؤكد استمرارها في التحالف مع رينو

أهل مصر
استمرار تحالف ورينو
استمرار تحالف ورينو

نفت شركة صناعة السيارات اليابانية نيسان موتور، اليوم الثلاثاء، في أحدث تقرير لها بشأن التفكير في إنهاء تحالفها مع شركة صناعة السيارات الفرنسية رينو.

وذكر التقرير أن مسؤولي نيسان "يسارعون في وضع خطة طوارئ سرية لمواجهة الانفصال المحتمل" عن رينو، في أعقاب القضية المالية التي تورط فيها الرئيس السابق للتحالف كارلوس غصن، التي ما زالت تلقي بظلالها على التحالف القائم منذ 20 عاما.

وقالت الشركة اليابانية في بيان "نيسان لا تفكر بأي شكل في إنهاء التحالف"، مضيفة أن اتحاد الشركتين "مصدر قوة تنافسية لنيسان".

وأشارت نيسان إلى أن مجلس التشغيل الذي شكلته مع رينو ومتسوبيشي موتورز اتفق في نوفمبر الماضي على "تحسين الكفاءة التشغيلية للتحالف بسرعة وبشدة".

يذكر أن السلطات اليابانية كانت قد ألقت القبض على كارلوس غصن في نوفمبر 2018 بتهمة إخفاء جزء من دخله عن السلطات الضريبية واستغلال موارد الشركة لمصلحته الشخصية. وفي مارس الماضي تم إطلاق سراحه بكفالة على أن يظل تحت الإقامة الجبرية مع منعه من السفر خارج اليابان.

وتمكن غصن في ديسمبرالماضي من الهرب من اليابان إلى لبنان، حيث عقد يوم الأربعاء الماضي مؤتمرا صحفيا وصف فيه الاتهامات الموجهة إليه في اليابان بأنها "بلا أساس".

عينت نيسان رئيسا جديدا وهو ماكوتو أوشيدا خلفا للرئيس المستقيل هيروتو سايكاوا الذي استقال في سبتمبر الماضي بعد اعترافه بالحصول على أموال مشكوك في قانونيتها.