خلاف أسري يدفع شابًا للانتحار حرقًا ليلة "عيد الحب" بطنطا

أهل مصر
انتحار
انتحار

دفعت الخلافات الأسرية شابًا في العقد الثالث من عمره لحرق نفسه حيًا على مرأى ومسمع من المواطنين بأحد شوارع طنطا، ليلة عيد الحب، وحرر محضر بالواقعة وتم نقل الجثة إلى المشرحة انتظارًا لقرار النيابة العامة،

بداية الواقعة حين تلقى اللواء محمود حمزة مدير امن الغربية إخطارا من العميد أسامة أبو فرد مأمور قسم اول طنطا يفيد ببلاغ من أهالي شارع رزق الله دائرة قسم ثاني طنطا باشتعال النيران في جسد شاب في العقد الثالث من عمره.

على الفور انتقل ضباط مباحث القسم ورجال الحماية المدنية إلى موقع الحادث وتبين من التحريات المبدئية ان خلافات زوجية بين المجني عليه "م س ، سائق تاكسي" وزوجته دفعته إلى الانتحار حرقًا داخل المنزل.

ووفقًا لشهود العيان فقد أشعل الشاب النيران في نفسه داخل شقته ولم يتمكن أحد من انقاذه ولقي مصرعه في الحال واشتعلت النيران داخل شقته وأتت على معظم محتوياتها.

وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى المنشاوي لحين انتداب الطب الشرعي، وحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة.

Instance ID Token

Needs Permission