بعد إهدائه درع هيئة الكتاب: المستشرق الروسي بيلياكوف: زياراتي لمصر أهم مصادر سعادتي

أهل مصر
اهداء الدرع للمستشرق الروسي
اهداء الدرع للمستشرق الروسي

أهدت الهيئة العامة للكتاب برئاسة الدكتور هيثم الحاج، درع الهيئة الذي يتضمن صورة الكاتب المصري القديم، إلى المستشرق الروسي الدكتور فلاديمير بيلياكوف، في عيد ميلاده السبعين، وتم تسليم الدرع بالمكتب الثقافى المصري فى موسكو، حيث استقبله الدكتور محمد نصر الجبالى المستشار الثقافى المصري، وسلمه درع هيئة الكتاب.

وأعرب الجبالى عن سعادة المكتب الثقافى المصري في موسكو بتكريم شخصية عظيمة ومستشرق كبير وذلك لإسهاماته العديدة فى التقريب بين الشعبين وخاصة أن أغلب كتاباته عن مصر ومنها كتابه الهام "المهاجرون الروس إلى مصر"، الذي تناول فيه هجرة الروس إلى مصر في بداية القرن الـ20 وهى فترة لم تحظ بدراسات كافية رغم أهميتها , وكتابه عن الفنان التشكيلي الروسي الكبير ايفان بيليبن الذى عاش فى مصر من عام 1920-1925، وكتاب "تاريخ وثقافة مصر" و كتاب "أبو الهول على شاطئ نهر النيفا" حيث تناول مصر في الثقافة الروسية، وكما أصدر عام 2015 دراسة بعنوان مصر وروسيا رحلة إلى الماضي واستشراف المستقبل.

وأشار شريف جاد رئيس الجمعية المصرية لخريجي الجامعات الروسية والسوفيتية الذي نقل الدرع إلى موسكو أن المستشرق الكبير شارك بمبادرة من الجمعية في فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب في الشهر الماضي وسبق له التعاون مع الجمعية في تقديم العديد من الندوات التي تتناول تاريخ العلاقات المصرية الروسية ويعد بيلياكوف أحد أكبر أصدقاء مصر من المستشرقين الروس ويكن لمصر عشقا خاصا , حيث عاش على أرضها قرابة 15 عاما وكتب عنها حوالي 20 كتابا في موضوعات مختلفة منها 9 كتب باللغة الروسية للسائح الروسي بعنوان "اعرف مصر" تناول في هذه الكتب أجمل وأهم معالم الحضارة المصرية والحياة المعاصرة.

ومن جانبه أعرب المستشرق الكبيير فلاديمير بيلياكوف في عيد مولده الـ70 عن سعادته بهذا التكريم المصري خاصة من هيئة الكتاب، مؤكدا أن مصر تستحق هذا الحب الكبير لما قدمته للبشرية من تراث عظيم، وأن زيارة مصر من وقت لآخر يعد أحد أهم مصادر سعادته.

Instance ID Token

Needs Permission