المشرف العام على التحرير داليا عماد

شعلة جديدة للغاز بالمتوسط: اكتشاف يضيف 4 تريليون قدم مكعب للاحتياطى

أهل مصر
حقل غاز
حقل غاز

تعد منطقة البحر المتوسط من أهم المناطق الزاخرة والواعدة بـالاكتشافات على مستوى العالم ،مما وضع مصر على الخريطة العالمية فى إكتشافات الغاز الطبيعى وخاصةً بعد الاعلان عن كشف حقل "ظهر" أضخم مشاريع تنمية حقول إنتاج الغاز بالبحر المتوسط،و يبلغ الاحتياطيات المقدرة به بنحو 30 تريليون قدم مكعب غاز.

ووفقاً لدراسات المؤسسة العامة للمسح الجيولوجى في الولايات المتحدة الأمريكية ،فأن احتياطيات حوض البحر المتوسط من الغاز، تقدر بنحو 122 تريليون قدم مكعب، ونحو 107 مليارات برميل من النفط الخام..

وقد أعلنت اليوم كلا من شركتا إيني الايطالية وبي بي البريطانية عن كشف غازى جديد فى منطقة نورس الكبرى البحرية فى امتياز غرب أبو ماضى فى الدلتا باحتياطات اولية تزيد عن 4 تريليون قدم مكعب من الغاز، ونجحت الشركة فى تحقيق الكشف الغازي بعد حفر البئر الاستكشافي "نودوكو شمال غرب 1" على عمق 16 متر تحت سطح الماء، وعلى بعد 5 كيلومترات من الشاطئ ونحو 4 كيلومترات شمال حقول نوروس الذي تم اكتشافه فى يوليو 2015.

وكشف بيان شركة إينى االايطالية ،أن البئر نودوكو شمال غرب 1يحتوي على طبقة من الرمال الحاملة للغاز بسمك يبلغ 100 متر، منها 50 مترا تعود لتكوينات رمال من العصر البليوسني فى كفر الشيخ و50 مترا أخرين من الحجر الرملي تعود للعصر الميسيني لتكوينات أبو ماضي، وكلاهما يتمتعان باحتياطات بترولية جيدة.

وقد سبق وتم الاعلان عن كشف جديد وهو حقل"بشروش" والذى وصفته شركة إينى الإيطالية بأنه" كنز مصرى جديد" وهو أول بئر استكشافى في منطقة امتياز شمال الحماد ويبلغ حجم احتياطياته 250 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعى.

وقد نجح قطاع البترول خلال 6سنوات الماضية في احراز تقدم كبير لدفع عجلة الاستثمار في البحث عن البترول والغاز في مصر من أجل تنمية الثروات البترولية وتحقيق اكتشافات جديدة ، حيث تم طرح عدد 7 مزايدات عالمية خلال تلك الفترة للبحث عن البترول والغاز في المناطق البرية والبحرية في كل من البحرين المتوسط والأحمر والدلتا والصحراء الغربية والشرقية وخليج السويس وصعيد مصر منها مزايدة للبحث عن البترول والغاز لأول مرة في منطقة البحر الأحمر ، كما شهدت توقيع 84 اتفاقية بترولية جديدة مع الشركات العالمية للبحث عن البترول والغاز ، باستثمارات حدها الأدنى حوالى 14.8 مليار دولار ومنح توقيع قدرها حوالى 1.1 مليار دولار لحفر 351 بئراً.، فضلاً عن توقيع عدد (77) عقد تنمية لاكتشافات بترولية جديدة بالبحر المتوسط والصحراء الغربية والشرقية وذلك بإجمالي منح تنمية تقدر بـ 39.985 مليون دولار، ومن أهم هذه العقود عقد تنمية ظهر بمنطقة شروق البحرية، وعقد تنمية اتول بمنطقة التزام شمال دمياط البحرية بالبحر المتوسط، مما جعل مصر قبلة المستثمرين فى قطاع البترول وخاصة ً الغاز الطبيعى .

ويقع الكشف الجديد والذى تحقق من خلال بئر نيدكو- Nw1فى منطقة امتياز تنمية أبو ماضى غرب بمياه دلتا النيل قبالة سواحل مصر، على عمق 16 مترًا فى المياه، وعلى مسافة 5 كيلومترات من الساحل و 4 كيلومترات شمالًا من حقل نورس، الذى تم اكتشافه فى يوليو 2015.

وحسب الدراسات أسفر حفر البئر الاستكشافى نيدوكو NW-1 عن وجود رمال حاملة للغاز يبلغ إجمالى سمكها 100 متر، منها 50 مترًا داخل رمال طبقة البلايوسين لتكوينات كفر الشيخ، و50 مترًا داخل الحجر الرملى للعصر الميسينى لتكوينات أبو ماضى، حيث يتمتع كلا المستويين بخصائص بتروفيزيائية جيدة.

وقد تم اختراق مستوى جديد فى تكوينات أبو ماضى، لم يتم التعامل معه من قبل في حقل نوروس، ما يثبت الإمكانات العالية لمنطقة نورس الكبرى واتساع نطاق إمكانات الغاز إلى شمال الحقل.

ويشير التقييم المبدئى لنتائج البئر، مع الأخذ فى الاعتبار امتداد الخزان شمالا والطبيعة الديناميكية للحقل، إلى جانب ما تم تحقيقه من اكتشافات فى المنطقة مؤخرًا، إلى أنه يمكن تقدير كمية الغاز الموجود فى منطقة نورس الكبرى بما يزيد عن 4 تريليون قدم مكعب من الغاز،وستبدأ إينى، بالتعاون مع شريكتها بى بى، وبالتنسيق مع قطاع البترول المصرى، فى دراسة خيارات تنمية الكشف الجديد للاستفادة من تسهيلات البنية التحتية الموجودة بالمنطقة.

وتمتلك إينى، من خلال شركة ايوك التابعة لها ، حصة نسبتها 75٪ فى منطقة إمتياز تنمية ابو ماضى غرب.، تمتلك بى بى الحصة المتبقية وتبلغ نسبتها 25٪. وتقوم بتروبل بأعمال التشغيل، وهى شركة مشتركة بين كل من ايوك والهيئة المصرية العامة.

ومن جانبه قال الرئيس الإقليمي لبي بي شمال افريقيا كريم علاء: "إننا سعداء بالعمل مع شركائنا علي توفير المزيد من احتياطيات الغاز والإنتاج وضخه من خلال الشبكة الوطنية المصرية، هذا الإكتشاف يعزز الموارد الحالية والإمكانات المستقبلية لمنطقة النوروس الكبرى، الأمر الذي يؤكد علي التزام بي بي تجاه توفير المزيد من مصادر الطاقة لمصر".

وكشف مصدر بارز فى وزارة البترول ، أن هذا الكشف يدل على وجود إحتياطيات ضخمة وسيعمل على جذب المستثمرين لهذه المنطقة الواعدة خاصة انه قبل هذه الاعلان تم الاعلان عن كشف "بشروش" ، فالمياه العميقة بالبحر المتوسط منطقة واعدة بالاكتشافات ،وأكد المصدر فى تصريحه ل"أهل مصر" أن الدولة المصرية والقيادة السياسية تعمل على سرعة تنفيذ مشروعات التنمية ، لزيادة معدلات إنتاج البترول والغاز الطبيعي، وذلك في إطار نظرة استراتيجية لمستقبل البلاد في العقود القادمة.

جدير بالذكر أن حجم إنتاج مصر اليومى من الغاز الطبيعي يتخطى 7 مليار قدم مكعب يوميا.

إقرأ أيضاً:
وزير البترول: القطاع محل اهتمام من القيادة السياسية
البترول: 14 كشفا بتروليا جديدا في 3 أشهر
ضاحي خلفان حول الاكتشافات البترولية في مصر: واعدة وتزعج الإخوانجية
عاجل
عاجل
مصدر أمني: مصرع 4 محكوم عليهم بالإعدام حاولوا الهروب من سجن طره