المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

وزير الاتصالات: البنية التحتية لخدمات الإنترنت جاهزة لاستقبال العام الدراسي الجديد (خاص)

أهل مصر
وزير الاتصالات
وزير الاتصالات
اعلان

عمرو طلعت:

- شبكات الإنترنت ستتحمل ضغط استخدام الطلاب

- ندرس طرح عروضا جديدة لتصفح المواقع التعليمية بالتعاون مع شركات الاتصالات

قال الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن الوزارة تعتزم الانتهاء من المرحلة الثانية لتطوير البنية التحتية لشبكات الإنترنت قبل نهاية العام الجاري موضحا أن الوزارة تستهدف الاستمرار في عملية استبدال الكابلات النحاسية بكابلات الألياف الضوئية لزيادة سرعة الخدمة فضلا عن تطوير كبائن الوحدات المجمعة MSAN وزيادة أعدادها بما يساعد على مواجهة زيادة الأحمال المتوقعة مع اعتماد الطلاب على الشبكات لعملية التعلم عن بُعد.

وأشار طلعت في تصريحات خاصة لـ"أهل مصر" أن البنية التحتية لخدمات الإنترنت، جاهزة لاستقبال تزايد الاستخدام المتوقع للشبكات، من قبل طلاب المدارس والجامعات، وارتفاع معدل الاستهلاك، موضحا أن الوزارة تمكنت خلال العام الدراسي الماضي في مواجهة زيادة الأحمال للطلاب واتمام عملية الدراسة الالكترونية بالإضافة إلى إلى استضافة امتحانات الثانوية بنجاح تام دون أية مشكلة.

وعن جهود وزارة الاتصالات لدعم العملية التعليمية كشف طلعت أن الوزارة ستدرس، بالتعاون مع الشركات مقدمي خدمات الإنترنت الآليات المتعلقة بشأن طرح عروضا خاصة للمواقع التعليمية ورفع سرعة تصفحها خلال الفترة المقبلة مؤكدا استعداد وزارة الاتصالات لدعم الدراسة بالتعاون مع وزارتي "التربية والتعليم" و"التعليم العالي" متابعا أن جميع المقترحات في ذلك الصدد، قيد الدراسة والبحث بما يلبي حاجة الطلاب، ويساهم في نجاح العملية التعليمية.

وتابع الوزير أنه تم تطوير شبكات الانترنت بدءا من يوليو 2018، باستثمارات قاربت 35 مليار جنيه لزيادة سرعة وجودة الخدمة تم زيادة سرعة خدمة الانترنت بنحو 6 أضعاف لتسجل سرعتها إلى أكثر من 31 ميجابايت في الثانية، حيث تم رفع كفاءة الانترنت على مدار العامين الماضيين، من خلال الشركة المصرية للاتصالات، التي التزمت بتطوير البنية التحتية، لشبكات الاتصالات في مصر.يذكر أن الشركة المصرية للاتصالات، وضعت خطة عمل متكاملة، لتطوير البنية التحتية، على مستوى جميع محافظات الجمهورية، من خلال تطوير وتوسيع كلا من الشبكة الدولية والشبكة الرئيسية وشبكات التراسل وكذلك الشبكة الفقرية، كما ارتكزت الخطة، على التوسع بقوة في نشر وحدات التجميع الذكية MSAN، وكابلات الألياف الضوئية، وذلك بالتوازي مع رفع كفاءة الشبكة الأرضية لجميع العملاء الحاليين تدريجيا.

وكانت الشركة أطلقت خطة عمل مكثفة لضغط زمن تنفيذ مشروع تطوير كفاءة البنية التحتية، وتحسين الشبكات لعامين بدلاَ من أربعة أعوام، للانتهاء منه في 2020، حيث رصدت الشركة استثمارات بنحو 17 مليار جنيه لعامي 2019 و2020، بالإضافة إلى الاستثمارات التي تم ضخها بالفعل والمقدرة بقيمة 26 مليار جنيه خلال السنوات الخمس الماضية، ليبلغ إجمالي الاستثمارات 43 مليار جنيه منذ عام 2014.

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
الحكومة: تطبيق مواعيد غلق المحلات الجديدة اعتبارًا من الغد.. وتحذيرات للمخالفين