المشرف العام على التحرير داليا عماد

مصرفيون يتوقعون تثبيت أسعار الفائدة في إجتماع البنك المركزي اليوم الخميس

أهل مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تبحث لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري في اجتماعها اليوم، الخميس، مصير سعر الفائدة، وسط انقسام المحللين حول التوقعات بشأن قرار اللجنة.

وكانت اللجنة قد خفضت أسعار الفائدة بواقع 100 نقطة أساس في آخر اجتماع عقدته في نوفمبر الماضي، ليبلغ إجمالي التخفيضات التي جرت في العام الماضي 450 نقطة أساس.

ويعد اجتماع اليوم الأول خلال العام الجارى، وكان البنك المركزى قد قرر تأجيل آخر اجتماع للجنة السياسة النقدية فى 26 ديسمبر الماضى لحين إعادة تشكيل مجلس ادارة البنك المركزى الجديد.

وقررت فى آخراجتماع لها في 14 نوفمبر الماضى تخفيض اسعار العائد بنسبة 1% ليصل إلى 12.25% للايداع ، 13.25% للإقراض، وذلك للمرة الثالثة على التوالى حيث خفض المركزى العائد فى اجتماعات سبتمبر وأغسطس الماضيين، وللمرة الرابعة خلال عام 2019.

وتوقع تقرير حديث أصدرته مؤسسة بلتون للبحوث، اتجاه المركزي المصري إلى الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير خلال الاجتماع المقبل للجنة السياسة النقدية الذي سيعقد غدا، لاختبار مستويات السيولة بعد قرارات خفض الفائدة خلال عام 2019 وأمتصاص أثر التدفقات النقدية الخارجة من الاستثمار في أدوات الدخل الثابت في الموعد الطبيعي لإعادة موازنة المحافظ المالية بنهاية العام.

وقال محمد الإتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، إنه يتوقع تثبيت أسعار الفائدة فى اجتماع لجنة السياسة النقدية اليوم، وأكد أن البنك المركزى هو الجهة الوحيدة القادرة على تحديد توجهات أسعار الفائدة فى ضوء ما يتوافر لديه من مؤشرات عن السوق.

وأشار إلى أن قرار بنك مصر بتخفيض سعر العائد على شهادات القمة الثلاثية، يعود لقرار لجنة الأصول والخصوم بالبنك " الألكو" حسب تكلفة الأموال لدى البنك.

وأوضح أن اللجنة ستتخذ قرارها بخصوص مستقبل أسعار العائد فى أعقاب قرار لجنة السياسة النقدية لدى البنك المركزي.

وتوقع محمد بدير العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لبنك عودة – مصر أن تتجه لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزى لتخفيض أسعار العائد فى اجتماع الخميس، وأكد أنه رغم ارتفاع المعدل السنوي للتضخم العام فى ديسمبر الماضي، إلا أنه لايزال عند نطاق مستهدفات البنك المركزي.

إحصاءات فيروس كورونا حول العالم (تحدث لحظيا)
مصر
المصابون
المتعافون
الوفيات
العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

Instance ID Token

Needs Permission