نائب رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة تشكر كتيبة الصحة المصرية

أهل مصر
أماني مصطفي رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة
أماني مصطفي رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة

وجّهت الدكتورة أماني مصطفي نائب رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة الشكر لمجهودات الدولة المصرية في تعاملها مع أزمة كورونا، قائلة: "أود ان اسجل بالاصالة عن نفسي وبالنيابة عن اعضاء جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقه تعبيرنا عن شكرنا ودعمنا لدولتنا المصرية بوجهها الجديد".

وأضافت: "مصر الريادة والكفاءة التي بدت واضحه وجلية حتى الان في إدراتها باحترافية شديدة لأزمة من أشد الازمات التي تتعرض لها البشرية في مختلف أنحاء الكرة الأرضية والتي نتج عنها تدهور كبير في أكثر الأنظمة تقدما وذلك بفضل القيادة الرشيدة لرئيس يفخر به المصريين".

وتابعت: "كما حظيت افريقيا بمجموعة من الإنجازات خلال فترة ترأسه للاتحاد الافريقي في جميع المجالات السياسية والرياضية والاقتصادية حيث سخرت مصر إمكاناتها وخبراتها لتحقيق مردود ملموس من واقع الاحتياجات للشعوب والدول الأفريقية خاصة على صعيد التنمية الاقتصادية وتحقيق التكامل الإقليمي والإندماج من خلال كيانات تمثل كافة القطاعات الاقتصادية والاجتماعية كما هو الحال في كياننا هذا الممثل في أعضاء الجمعية".

واستطردت: "ولعل ماشهدناه في شتى أنحاء العالم من إستنفار للحكومات وتعبئة الموارد الكبيرة للتصدي لأزمة فيروس كورونا الجديد COVID 19 ومن إجراءات أظهرت شلل في جزء كبير من التجارة العالمية نتيجة لتوقف جميع وسائل النقل والملاحة بين الدول وبعضها والتي نجم عنها

تراجع كبير في العديد من قطاعات الأعمال واختلال في سلسلة الإمدادات وخاصة فيما يتعلق بالمستلزمات الطبية ونقص شديد في الكثير منها مما أدى إلى إدراك العالم لاهمية صدارة الصحة العامة في سلم الأولويات وأهمية البحث العلمي والصناعات المحلية وعلى رأسها المستلزمات الطبية لسد الاحتياجات المحلية في وقت الأزمات المماثلة وتأثير ذلك علي مؤشرات الأسواق المالية والنمو الاقتصادي".

وأوضحت: "ومن هذا المنظور أصبح مؤكدا أهمية الارتقاء بالقطاع الصحي والاستثمار في البشر والتكنولوجيا من أجل الأمن الصحي للمواطنين

وبدء بالفعل تغيير الاولويات والمفاهيم وأهمية اللجوء للأنظمة التكنولوجية المتطورة في التواصل ودعم الفرق الطبية لسد الفجوة بين المطلوب والمتاح ومن هنا لزم علينا أن نتقدم بالشكر والتقدير لمحاربي الخط الأول من مقدمي الخدمات الصحية في جميع مستشفيات مصر

لما أظهروه من كفاءة و تعاون لمواجهة هذه الأزمة الطاحنة والتي أصيب على أثرها اكثر من ٢٦ طبيب وأفراد التمريض والعاملين بالقطاع الطبي أثناء عملهم والتفاني في الخروج بالكثير من المرضى لبر الأمان".

واختتمت: "ولا ننسي ابدا السند وخط الدفاع المستمر من رجال القوات المسلحة والشرطة ومايبذلوه من أرواح للحفاظ على سلامة الدولة والمواطنين

حفظ الله مصر ... وجميع الاشقاء من الدول الأفريقية ، جدير بالذكر ان الجمعيةتضم لجنة للصحة ضمن لجانها النوعية والتخصصية لخدمة قطاع الصحة والطب والمستثمرين ورجال اعمال هذا المجال في مصر وافريقيا".

Instance ID Token

Needs Permission