المكسيك: قادة هندوراس يشجعون المهاجرين على الإنضمام إلى قوافل الهجرة

أهل مصر
مانويل لوبيز
مانويل لوبيز

قال الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز اوبرادور يوم الجمعة إن "قادة" هندوراس شجعوا قوافل المهاجرين للسفر إلى الولايات المتحدة.

وتحدث لوبيز اوبرادور في مؤتمر صحفي بعد يوم من اعتقال الجنود المكسيكيين 800 مهاجر عبروا نهر سوشياتي على الحدود بين جواتيمالا والمكسيك. وكانت المكسيك قد اعتقلت يوم الاثنين الماضي 500 مهاجر آخرين في نفس المنطقة.

وكانت القافلة التي ينتمي إليها المعتقلون قد غادرت شمال هندوراس في منتصف الشهر الجاري وانضم إليها المزيد من المهاجرين في الطريق، إلى أن وصل عددها إلى حوالي 3500 شخص.

وسعى معظم أفراد القافلة إلى الحصول على تصريح للإقامة في المكسيك أو تم تسليمهم إلى بلادهم.

وقال لوبيز اوبرادور إن القافلة مثل القوافل السابقة في العام الماضي لم تكن "عفوية".

وأضاف "من الواضح أن هناك حاجة للهجرة، ولكن هناك، دعونا نقول، توجيها سياسيا.. قادة هندوراس، الذين ينظمون هذه القوافل، أحيانا لا يقدمون معلومات كافية للمهاجرين".

من جانبه، اتهم رئيس هندوراس أورلاندو هيرنانديز المعارضة بتشجيع المهاجرين على الانضمام إلى القوافل في محاولة لتشويه صورة الحكومة وزعزعة استقرار البلاد.