وزيرة الصحة: لا داعي لتأجيل الدراسة أو استخدام الكمامات بعد ظهور أول حالة بكورونا في مصر

أهل مصر
وزيرة الصحة
وزيرة الصحة

علقت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، على ظهور أول حالة إصابة بكورونا في مصر، لافتة إلى أنه ليس هناك أي نية بشأن تأجيل الدراسة، بعد الإعلان عن ظهور أول حالة حاملة لـ فيروس كورونا في مصر.

وأضافت وزيرة الصحة، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، مقدم برنامج الحكاية المذاع على فضائية إم بي سي مصر، أن الأمر لا يستدعي على الإطلاق تأجيل الدراسة في المدارس والجامعات، مشيرة إلى أنه لا يوجد داعي لكي يستخدم الطلاب في الوقت الحالي الماسكات.

وفي وقت سابق قدم الدكتور أحمد سلام أخصائي الصدر والحساسية والباطنة، عدد من النصائح والإرشادات الوقائية للمواطنين وبينهم تلاميذ المدارس للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد موضحا أنه لا يمكن التفرقة بين أعراض البرد والانفلونزا وأعراض فيروس كورونا إلا من خلال التاريخ المرضى خاصة إذا كان المريض في الصين أو يتردد على أي دولة أخرى ينتشر فيها المرض المستجد.

ونصح في تصريحات خاصة لـ أهل مصر، الطلاب وأولياء الأمور بالبعد عن الأماكن التي يظهر فيها العدوى بصورة منتشرة، بجانب المداومة على غسل اليدين خصوصا بعد العطس والسعال واستخدام دورات المياه وقبل التعامل مع الأطعمة وإعدادها وعند التعامل مع المصابين.