خبير تربوي: التعليم يعاني أزمة داخل المدارس واستقالات جماعية للمعلمين

أهل مصر
عجز المعلمين
عجز المعلمين

صرح الدكتور محمد عبد العزيز الخبير التربوي أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني تواجه مشكلة حقيقة في عجز المعلمين وخاصة بعد ان تقدم عدد كبير من المعلمين باستقالات جماعية وترك مهنة التدريس داخل مصر والسفر إلى الإعارات وذلك مشكلات المعلمين وعدم زيادة رواتبهم.

وأكد " عبد العزيز" فى تصريح خاص لـ "أهل مصر" وعلى الرغم من وشك انتهاء الفصل الدراسى الثانى وفتح باب العمل التطوعي للمعلمين إلا أن الوزارة لم تسد او حتى تقلل من مشكلة عجز المعلمين، حيث أصبحت هناك كثيرا من الحصص والمواد داخل المدارس لا يوجد لها معلم مادة، وأحيانا المعلم يقوم بشرح مواد غير متخصص فيها للطلبة كحلا لسد العجز الذى شهدته المدارس خلال الآونة الأخيرة بشكل مضاعف.

جدير بالذكر أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، وافق على السماح لحاملي المؤهلات العليا التربوية بالعمل بمهنة التدريس تطوعًا، وذلك وفقًا لضوابط خاصة،

ووجهت الوزارة، مديري المديريات التعليمية، بإعداد حصر بالتخصصات التي بها عجز على مستوى الإدارات، فضًلا عن إجراء مقابلة شخصية للمتقدمين من خلال لجنة على مستوى الإدارة التعليمية في كل تخصص.

كما طالبت بتسكين الراغب في العمل التطوعي بالإدارة التي يرغب العمل بها، وذلك في ضوء العجز، مع مراعاة عدم التكسين في المدارس التي يوجد بها ذويهم من الدرجة الأولى والثانية.

واشترطت الوزارة ضرورة عدم مشاركة المتطوعين في أعمال الامتحانات وضع الامتحانات، ولجان النظام والمراقبة، وعدم تكليف المتطوعين بالإشراف اليومي، على أن يكون الحد الأدنى لمدة العمل التطوعي ثلاثة أشهر فصل دراسي، واجتياز برنامج تأهيلي من خلال التوجيه الفني بالإدارة.

وأوضحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه سيتم منح المتطوع شهادة تقدير عن الحد الأدنى لمدة العمل التطوعي، وشهادة خبرة بنهاية فترة عمله عام دراسي بمدارس وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

Instance ID Token

Needs Permission